حضر الرئيس الروسي فلاديمير ، السبت، حفل  ، كارين كنايسل، ورقص معها خلال الحفل.

وتزوجت الوزيرة من رائد الأعمال “فولفغانغ مايلينغر”.

ووصل بوتين، في سيارة حاملا باقة زهور ترافقه فرقة غنائية روسية للمشاركة في إحياء الحفل، وفقا لرويترز.

وظهرت الوزيرة كنايسل (53 عاما) في عدة صور وهي تبتسم، مرتدية فستانا أبيض طويلا، وتتحدث مع بوتين أثناء رقصهما في الحفل، الذي أقيم في إقليم ستيريا بجنوب النمسا، في حين كان بوتين يصغي باهتمام.

وفاجأت دعوة بوتين كثيرين في فيينا وموسكو، خاصة في هذا التوقيت الذي يشهد خلافا بين الاتحاد الأوروبي وروسيا، بسبب ضمها لشبه جزيرة القرم وغيرها من القضايا.