نائب تونسي رافضاً قانون المساواة في الميراث: “يوم الحساب لن ينفعني لا الباجي ولا الكرسي”

1

عبّر النائب في عن كتلة الاتحاد الوطني الحر، ، عن رفضه لمقترح بين الرجل والمرأة، والذي يعتزم الرئيس تقديمه للبرلمان لإقراره.

 

وقال “الفتيتي” في حوار أجراه معه “راديو ماد”، إنه “حداثي وتقدمي إلى أبعد حد ولكن عندما يتعلّق الأمر بشرع الله فلتذهب الحداثة إلى الجحيم”، مُضيفاً أنّ الأمر يتعلّق بنص قرآني واضح وصريح ولذلك فإنّ حداثيته وتقدميته تقف في هذا الحد وفق تعبيره.

 

كما أشار طارق الفتيني إلى أنّه يريد أن يُقابل الله مرتاح وبوجه نظيف لأنّه في يوم الحساب لن ينفعه “لا الباجي ولا الكرسي”.

 

وكان خطاب الرئيس التونسي، الباجي قايد السبسي، بمناسبة عيد المرأة، قد أثار ردود فعل متباينة في البلاد، بعد أن دعا إلى إقرار المساواة في الميراث بين المرأة والرجل واقترح على البرلمان تحويل الأمر إلى قانون.

 

وانتقد تونسيون قول السبسي في خطابه: “لدينا دستور، وأحكامه آمرة، وليس لنا علاقة بالدين أو القرآن أو الآيات القرآنية، والقول إن مرجعية الدولة دينية خطأ فاحش، لأن الدولة التونسية دولة مدنية كما ينص على ذلك الدستور”.

قد يعجبك ايضا
  1. - يقول

    زياله وحثاله الوهابيه صم بكم عمي,هكذا حالهم :

    http://kotomatrix.ru/images/lolz/2009/09/19/361528.jpg

    فهم كاصنام قوم ابراهيم عليه السلام. لاينطقون !
    …………………………………….

    لقد كفروا صدام وجمال وبورقيبه وغيرهم
    والان سبسي ! يبدل شرع الله؟
    فاين انتم ياحثاله الوهابيه !؟

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.