إيدي كوهين يفجر جدلا جديدا:”حفتر” تعرض لمحاولة اغتيال “إخوانية” وليس وعكة صحية

0

زعم الصحافي الإسرائيلي المثير للجدل إيدي كوهين، أن ما حدث للجنرال الليبي المتمرد في إبريل الماضي ونقل على إثره إلى مستشفى بفرنسا للعلاج هو نتيجة قام بها جماعة مسلحة تابعة لـ”الإخوان” وليس نتيجة وعكة صحية كما نقلت العديد من وسائل الإعلام حينها.

 

“كوهين” وفي تغريدة جديدة له رصدتها (وطن) ضمن تغريداته المثيرة للجدل خاصة بالفترة الأخيرة، دون ما نصه:”القائد الليبي خليفة حفتر تعرض لمحاولة اغتيال قبل فترة وليس لوعكة صحية كما تم الترويج ودخل على اثرها المستشفى في فرنسا”

 

وتابع مزاعمه متهما جماعة الإخوان بالوقوف وراء الحادث:”المتهم في محاولة الاغتيال هي جماعة مسلحة تابعة للإخوان المسلمين في .”

 

 

ويتعمد الصحافي الإسرائيلي عبر تغريداته إثارة الجدل، بنشر معلومات مثيرة تخص الشأن العربي دون الاستناد لأي مصادر والاعتماد على خداع المتابع بزعم علاقته القوية بأجهزة الأمن الإسرائيلية.

 

ولم ينتهي حتى الآن الجدل الدائر حول مزاعم “كوهين” قبل أيام بمشاركة طيار إماراتي جيش الاحتلال الغارات الأخيرة والقصف على قطاع غزة.

 

يشار إلى أنه في أبريل الماضي ضجت مواقع التواصل والصحف بأنباء متضاربة عن الحالة الصحية للجنرال الليبي المتمرد خليفة حفتر وصلت درجة القول بوفاته سريريا بعد نقله لمستشفى بفرنسا وسط تكتيم إعلامي وتضارب الأنباء بشأن وضعه الصحي.

 

إلا أنه بعد أقل من أسبوعين فاجأ “حفتر” الجميع بظهوره في اجتماع رسمي للجيش.

 

وبحسب الفيديو الذي أذاعته قناة “الحدث الليبية” المقربة من الجنرال الليبي أمام جمع من العسكريين حينها، قال “حفتر”: “إننا لن نقف حتى نحقق ما استشهد من أجله الرجال في ميادين القتال”.

 

وعن وضعه الصحي، قال:”أطمئن الجميع أنني بصحة جيدة، ولست مسؤولا بالرد عن الترهات التي أطلقتها جماعات كانت تعتقد أنها تصل لمرادها.”

 

 

 

وحينها أيضا أعلنت القيادة العامة لقوات حفتر، عن وصوله إلى مطار “بنينا” الدولي في مدينة شرقي البلاد، قادما من القاهرة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.