عاد الصحافي العراقي الكردي المقيم بإسرائيل مهدي مجيد، لإثارة الجدل من جديد بزعمه تلقي مصريين بينهم توفيق عكاشة وأحمد موسى أموالا في صورة هدايا ثمينة من سفارة بالقاهرة.

 

وقال “مجيد” في تغريدة له عبر حسابه بتويتر رصدتها (وطن) زاعما نقل هذه المعلومات عن مصدر بوزارة الخارجية الاسرائيلية، إن إعلاميين مصريين تلقوا أموالا من بمصر بصورة هدايا ثمينة.

 

وتابع معددا أسماء هؤلاء الإعلاميين الذين جاء بمقدمتهم توفيق عكاشة وتامر أمين.

 

وبقية أسماء الإعلاميين التي ذكرها الصحافي العراقي المقيم بإسرائيل جاءت كالآتي:(احمد موسى، مظهر شاهين، عمرو اديب، رانيا احمد ياسين، مفيد فوزي، يوسف الحسيني، لميس الحديدي، عزمي مجاهد، سعيد حساسين).

 

 

وقبلها كان الصحافي الكردي قد غرد ملمحا للأمر بقوله: “السفارة الاسرائيلية في تحولت الى مكان قبض معاشات شهرية لبعض الاعلاميين المصريين.”

 

وتابع مخاطبا خارجية الاحتلال: “يا وزارة الخارجية الاسرائيلية الاعلاميين الذين تعطوهم اموال لتلميع صورة اسرائيل مكروهين ومنبوذين من قبل الشعب المصري, هؤلاء جعلوا المصريين يكرهوا اسرائيل اضعاف مضاعفة, الليلة سانشر اسماء جديدة.”

 

 

وشكك العديد من النشطاء بتصريحات المتصهين مجدي مجيد الذي يسعى دائما لإثارة الجدل ولفت الانتباه له بنشر معلومات خطيرة عن مصادر مجهولة والاستناد لمزاعم وادعاءات.