عبّر مغرّدون عُمانيون عن غضبهم وسخطهم إزاء المجزرة التي ارتكبها طيران التحالف السعودي – الإماراتي، في مدينة صعدة شمالي ، الخميس، والتي خلّفت عشرات القتلى والمصابين من المدنيين، أغلبهم من الأطفال.

 

وتصدّر هاشتاغ (#مجزره_طلاب_ضحيان) موقع “تويتر” في ، حيث ضجت حسابات المغرّدين بصور الأطفال الذي قتلتهم صواريخ طائرات التحالف، مرفقينها بعبارات الإدانة والاستنكار، ودعوات من أجل التدخل لحماية المدنيين اليمنيين.

ورصدت “وطن” أبرز تعليقات العُمانيين على تلك المجزرة.

,يعقد مجلس الأمن الدولي الجمعة جلسة مشاورات طارئة بشأن الهجوم الدامي.

 

وفي تصريحات لعدد محدود من الصحفيين في مقر المنظمة الدولية بنيويورك، قال الدبلوماسي الأممي السويدي جورج جويشة، إن بلاده وبيرو وهولندا وبولندا دعت إلى عقد الجلسة.

 

وأضاف الدبلوماسي السويدي الذي تشغل بلاده مقعدا غير دائم في مجلس الأمن، أن الغرض من الدعوة هو “التركيز على أهمية التزام الأطراف المعنية بالقانون الدولي الإنساني، وحماية المدنيين، وإعادة إطلاق العملية السياسية”.

 

وتابع: “نحن قلقون للغاية إزاء ما حدث أمس من سقوط هذا العدد الكبير من الأطفال، وهدفنا من دعوة المجلس للانعقاد هو أن يتخذ موقفا موحدا على وجه السرعة”.

 

ولفت “جويشة” إلى أن مكتب الأمانة العامة للأمم المتحدة سيقدم إحاطة لأعضاء المجلس خلال الجلسة بشأن الأحداث الأخيرة.

 

وفي وقت سابق الجمعة، أعلن فتح تحقيق في الهجوم الذي استهدف حافلة، قالت منظمات دولية إنها كانت تقل أطفالا في سوق “ضحيان” شمالي صعدة.

 

وعبر حسابها على “تويتر”، أكدت اللجنة الدولية للصليب الأحمر أن الهجوم أسفر عن مقتل 50، وإصابة 77 آخرين، أغلبهم من الأطفال.

 

ومنذ 26 مارس / آذار 2015، تقود تحالفا عسكريا يدعم القوات الحكومية اليمنية، في مواجهة الحوثيين الذين يسيطرون على عدة محافظات بينها العاصمة صنعاء منذ 21 سبتمبر / أيلول 2014.