“المرض أفقده كلّ ثروته حتّى قال: بقيت على الحديدة”.. وفاة الفنان المصري محمد شرف وهذه رحلته مع مرضه

2

توفى عصر الجمعة، الفنان المصري ( 55 عاما) داخل أحد مستشفيات الإسكندرية، إذ كان يُعاني من مشاكل بالقلب وضيق في التنفس.

 

وأكد نقيب المهن التمثليلة أشرف زكي أنَّ شرف كان نقل إلى مستشفى “الحياة” في الإسكندرية لإجراء بعض الإسعافات، قبل أن يلقى ربه.

 

يشار الى أنه في شهر آذار العام الماضي، أجريت للفنان الراحل محمد شرف جراحة طارئة بالقلب تخللها تركيب جهاز منظم لضربات القلب؛ بسبب معاناته من ضعف شديد بعضلة القلب، وهو ما تسبب في حدوث تورم بالقدم وانخفاض بالضغط واحتقان بالرئة.

 

وكانت بداية محمد شرف مع المرض بعد إصابته بإنسداد في شرايين المخ، وخضع بسببها لثلاث عمليات جراحية، وتسبب له هذا المرض في عدة مضاعفات أجبرته على التوقف عن العمل وقتها لفترة طويلة.

 

وأثر المرض ماديًا على محمد شرف خاصة بعدما أنفق أكثر من 180 ألف جنيه على العلاج، حيث أوضح في تصريحات سابقة له أنه كان ينفق 300 جنيه أسبوعيًا على الأدوية.

 

وعلق على ذلك قائلا: “بقيت على الحديدة”، وبعد خسارته لكل أمواله تكفلت نقابة الممثلين بإجراء العمليات الجراحية.

 

والراحل “شرف” ولد في مدينة الإسكندرية في (19 فبراير 1963)، وتخرج من المعهد الفني التجاري في عام 1984، ثم سافر إلى مدينة القاهرة من أجل العمل في المجال الفني.

 

وشارك في عشرات الأدوار المساعدة في السينما والتليفزيون والمسرح، ومن مسلسلاته: (أرابيسك، للعدالة وجوه كثيرة، مبروك جالك قلق، العيادة)، ومن أفلامه: (البحر بيضحك ليه، عفاريت الأسفلت، فيلم ثقافي، ظرف طارق، آسف على الإزعاج، إكس لارج).

 

قد يعجبك ايضا
2 تعليقات
  1. مغترب يقول

    الله يرحمه و يدخله فسيح جناته و يغفرله و لكل امواتنا واموات المسلمين اللهم اامين كان فنان كوميدي محترم و متواضع بالفطره
    و كانت اعماله محببه للكل
    رحم الله الفقيد و البقاء لله

  2. مسلم يقول

    الله يرحمه و يدخله فسيح جناته و يغفرله و لكل امواتنا واموات المسلمين اللهم اامين كان فنان كوميدي محترم و متواضع بالفطره
    و كانت اعماله محببه للكل
    رحم الله الفقيد و البقاء لله

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.