تقنية مذهلة غير مسبوقة.. سلطنة عُمان تبتكر أحدث جهازين لقياس السكر والضغط وتحصد ميداليتين في معرض دولي

7

تمكنت طالبتان عُمانيتان في كلية الصيدلة والتمريض بجامعة “نزوى” من حصد ميداليتين “ذهبية” وفضية في معرض كوريا النسائي للاختراعات لعام 2018 لاختراعهما جهازين لقياس السكر والضغط.

 

وبحسب وسائل إعلام عُمانية فإن الطالبتين أميرة بنت سعيد حمد العبرية وإشهار بنت سعيد علي المالكية، شاركا في المعرض بابتكارين: جهاز قياس السكري لكبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة، وجهاز قياس الضغط الذكي بتقنية الاستشعار.

غير مسبوقة

وتقول الطالبتان: أضفنا خاصية الضوء والصوت والاهتزاز في جهاز واحد لكل جهاز يرتبط بتطبيق في الأندرويد والأبل، يعمل على تخزين النتائج ومتابعة تاريخ المريض في قراءات الضغط والسكري. ويعمل جهاز السكري عن طريق وخزة الإبرة وأخذ عينة الدم مباشرة، وأيضا جهاز آخر يعمل عن طريق بصمة الإصبع، وبالنسبة لجهاز الضغط فقد أضفنا خاصية أخرى وهي استشعار النبض.”

 

وأضافت الطالبتان: “هذه الأجهزة تساعد المستخدم إن كان من فئة كبار السن أو ذوي الاحتياجات الخاصة أو الفئات الأخرى من المجتمع على معرفة مستويات السكر في الدم وقياس ضغط الدم بمفردهم، حيث تمكن المريض من الاعتماد والاهتمام بنفسه ورفع مستوى الثقافة الصحية لدى مرضَى الضغط والسكري ويعزز من سرعة اتخاذ الإجراءات اللازمة ويحدان من المضاعفات الصحية التي قد تحدث في المستقبل.”

 

وأشارتا إلى أن مشاركتهما في هذا المعرض الدولي الذي ضم 28 دولة من مختلف القارات وأكثر من 300 نسائي جاءت بهدف الاطلاع على آخر المستجدات في مجال الابتكار في المعارض الدولية، فقرر فريق (رواد الصحة) في جامعة نزوى تمثيل السلطنة باختراع سابق (جهاز قياس السكري لكبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة) واختراع جديد (جهاز قياس الضغط الذكي بتقنية الاستشعار). مؤكدات بأن مشاركتهن كانت ممتازة.

وأكملتا الحديث: “الأجهزة غير متوفرة في الأسواق ونبحث عن شركات مصنعة وداعمين لنا لتصنيع الأجهزة بوقت قصير؛ فهذه الأجهزة عليها إقبال كبير حسب المميزات التي تحملها قبل عملية التصنيع ووردنا عدد كبير من المستخدمين يودون شراء الأجهزة في حال توفرها. وهي تعدّ الأولى من نوعها عالميا نظرًا للمميزات الجديدة ونأمل من الذين لهم شأن أن يبادر في دعمنا في أسرع وقت خلال هذا العام، حيث إننا نقوم بإيداع براءات اختراع دولية لهذين الجهازين”.

وفي ختام حديثهما قالت الطالبتان: “شعور هذا الإنجاز لا يوصف كوننا حصلنا على ميداليتين من المعرض: ذهبية و فضية والجائزة الكبرى من المعرض مقدمة من مكتب براءات الاختراع الكوري، ونهدي هذا الإنجاز الذي يحمل اسم السلطنة إلى وشعبها”.

قد يعجبك ايضا
7 تعليقات
  1. - يقول

    هاتان الطالبتان نقف لهما احتراما وتقديرا .
    وندعو لهما بالتوفيق والسداد من الله عز وجل.
    لا مثل اللي تسبنا وتشتمنا !!؟ هههههههههه
    الله يهديها
    …………………………….
    هذا العمل الذي يفيد الانسانيه جمعاء
    ماهو مثل اللي اخترع فرن يشتغل بروث البقر !! هههههههه
    ……………………………

  2. بلوشي الباطنة يقول

    في غنا عنك و دعائك … وأللي أخترع الفرن أشرف وأطهر

  3. بنت السلطنه يقول

    أبو شرطه
    أخيرا شي عجبه من أخترعاتنا الحمدالله.
    لكن زين تتعلم طريقة تشغيل الفرن ما تدري يمكن يوم من الايام ما تحصل غاز وتحتاجه،

    الله يسامحك يا بو شرطه عاد أنا متى شتمت وسبيت؟!!!
    يعني غلطت لما قلت بساعدك بقيادة القطعان العربيه لي تريد آنت تقودها لتحرير البلاد العربيه؟!!!

  4. - يقول

    اللي على راسه كومه سب وشتم يتحسسها. هههههههه
    كان المريب ان يقول خذوني. هههههههههه ؟؟؟
    ………………….
    استوصوا بالنساء خيرا.

  5. بنت السلطنه يقول

    ابو شرطه
    أهاه يعني ما كنت تقصدني لانه انا ماشي كومه فراسي.

  6. مصري يقول

    أتمنى من الحكومة العمانية تبنّي هانين المخترعتين لتطوير جهازيهما والسعي لأنتاجهما تجاريا، وأن لايقبع هذين الجهازين حبيسين الأرشيف

  7. - يقول

    من باب الامانه العلميه( السطانيه ) ههههه
    ترى حقوق النسخ حصريا لبنت الحلال
    هي من اخترعت هنا
    2 في 1
    تعليق في تعليقين !

    ……………………………
    7 يوليو، 2018 الساعة 1:12 م
    ابو شرطه
    أهاه يعني ما كنت تقصدني لانه انا ماشي كومه فراسي.
    ……………………………..
    زين وشئ طيب وخبر سعيد ويسلم راسك.

    ………………………..

    مصري:
    7 يوليو، 2018 الساعة 9:05 م
    أتمنى من الحكومة العمانية تبنّي هانين المخترعتين لتطوير جهازيهما والسعي لأنتاجهما تجاريا، وأن لايقبع هذين الجهازين حبيسين الأرشيف
    …………………………………..
    اقول كل الكيان الاتعرابيه ماهي الا مقبره ومحرقه للعقول واصحابها واختراعاتهم وابتكاراتهم!
    والدليل,لقد غصت دول الشرق والغرب من العقول العربيه الهاربين من مستنقعات ومقابر الجهل والتخلف الاعرابيه !
    اقول
    ان كنت فعلا مصريا وبهذه العقليه,فاقول الله يخلف على مصر ! ههههه

    لا تخلتف كيانات الاعراب العربان كلها,عن كيان الانقلابي الخائن السفاح السيسي,واخترعات اذنابه واكتشافهم الخياليه, كجهاز الكفته !! ها يامصري, بشرنا ماذا حصل للجهاز والمخترع!!
    هل :
    الكيان الاجرامي الصهيوني – سيسي – تبنّي ذاك المخترع لتطوير جهازه والسعي لأنتاجه تجاريا، وأن لايقبع هذا الجهاز حبيس الأرشيف
    وازيد ثم تصديره للضحك على الجحوش البشريه في الوطن العربي وغشهم لسرقه اموالهم !!؟

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.