في الوقت الذي خرجت فيه في لتبارك دخول قرار السماح للمرأة بقيادة السيارة حيز التنفيذ زاعمة إقرار الدولة للضوابط التي تحافظ على التقاليد الإسلامية، تداول ناشطون عبر موقع التدوين المصغر “تويتر” فيديو يظهر سيدة تقود سيارتها في وضع أثار غضب مواقع التواصل.

 

ووفقا للفيديو الذي رصدته “”، فقد ظهرت إحدى السيدات وهي تقود سيارتها بسرعة جنونية وتقوم بالرقص برفقة سيدة بجانبها على أنغام إحدى الشيلات.

 

وبحسب الفيديو أيضا فقد أقدمت السيدة التي تقود السيارة بتصوير الطريق خلال قيادتها، قبل أن تقوم بأداء حركات راقصة والتمايل على أنغام الموسيقى.

تصرف السيدة التي تقود السيارة ورفيقتها بجانبها، أثار غضب الناشطين، الذين استنكروا هذا الفعل، داعين الله أن لا يبتليهم، في حين طالب آخرون هيئة كبار العلماء بوضع حد لهذه التصرفات، متخوفين من تطور الأمر لاحقا.

يشار إلى أنه تزامنا مع دخول قرار السماح للنساء بقيادة السيارة، قالت هيئة كبار العلماء في تدوينات لها عبر حسابها بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”:” اتخذ ولاة الأمر -أيدهم الله- قرار السماح للمرأة بقيادة السيارة؛ بناء على ما رأوه من المصالح الراجحة في هذا الموضوع، وبعد أن أخذوا برأي أغلبية أعضاء #هيئة_كبار_العلماء الذين أفادوا بأن الأصل الإباحة. والذي نوصي به الجميع تقوى الله، ثم التقيد بالأنظمة والتعليمات”.

وأضافت في تغريدة اخرى:” وقد سنت الدولة -أيدها الله- من الأنظمة ما يكفل -بإذن الله- المحافظة على قيمنا الإسلامية التي تميز بها هذا الشعب السعودي الكريم الوفي لدينه وقيادته ووطنه”.

و مع الدقائق الأولى من أمس الأحد بدأ سريان الأمر الملكي الذي يقضي بالسماح للمرأة في السعودية بقيادة السيارة لأول مرة في تاريخ المملكة، حيث يُتوقع أن تبدأ آلاف النساء قيادة السيارات.

 

وبثت قنوات سعودية مقاطع مصورة لنساء بدأن قيادة سياراتهن لأول مرة في شوارع المملكة.

 

وبهذا القرار، خرجت السعودية من وضعية الدولة الوحيدة في العالم التي تحظر قيادة المرأة للسيارة.

 

وكان ملك السعودية سلمان بن عبد العزيز قد أصدر يوم 26 سبتمبر/أيلول الماضي أمرا يقضي بالسماح للمرأة بقيادة السيارة بدءا من 24 يونيو/حزيران الجاري.

 

ويسمح القرار للنساء البالغات من العمر 18 عاماً فما فوق، بإجراء امتحان للحصول على رخصة للقيادة، كما يجيز للسعوديات تعديل رخص القيادة الأجنبية.

 

كما يسمح القرار للنساء في السعودية بقيادة الشاحنات والدراجات النارية، إضافة إلى أنه يسمح لهن بالعمل كسائقات أجرة لكونه يساويهم بالذكور تماما، حسبما قالت الإدارة العامة للمرور في وقت سابق.