أكدت وسائل إعلام محلية مغربية  قيام السلطات الأمنية بإيقاف شاب نجح في إقناع آلاف المواطنين للخروج باتجاه جبل “تيزي” بمنطقة سرغينة بإقليم بولمان للبحث عن مزعوم، حيث أقنع أهالي المنطقة بأن هذا الكنز “سيغير وجه المنطقة للأبد”!

 

ونشرت عدة صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع فيديو وصوراً تُظهر أفواجاً كبيرة من الناس وهم يتوجهون إلى الجبل من مختلف المناطق، حاملين أعلام وطنية وصوراً للملك محمد السادس، مرددين عبارات “الله أكبر”.

 

ووفقا للفيديو فقد وصلت أفواجا إلى المكان منذ الساعات الأولى من صباح اليوم، منهم من أتى من مناطق بعيدة وآخرون من خارج بولمان، كما قدم الشاب “صاحب الكنز” محمولاً على الأكتاف وبالزغاريد والأعلام الوطنية.

 

ووعد الشاب باقتسام “الكنز الموعود” مع جميع مرافقيه إلى الجبل، قائلاً: الشيوخ اجلسوا في أماكنكم والشبان فليساعدوني. الكل سيصله نصيبه إلى منزله سواء عاجلاً أم آجلاً.

 

 

وذكرت مصادر محلية في المنطقة أن الملكي في بولمان وضع الشاب رهن الاعتقال في انتظار ما ستسفر عنه التحقيقات.

 

وخلّفت الحادثة صدمة قوية في أوساط رواد التواصل الاجتماعي المغربي، حيث استغرب المتتبعون لتفاصيل هذا الحادث الغريب كيف لهذه الحشود من الناس أن تصدّق مثل هذه الخرافات وتتبع شخصاً يبدو غير “سوي” برأيهم