آيات عرابي عن “يمين” السيسي الدستورية بمجلس النواب: تقليد حرفي للمخلوع “مبارك”

علقت الإعلامية المصرية المعروفة ، على (مسرحية) أداء اليمين الدستورية التي فعلها رئيس اليوم، السبت، بمجلس النواب، لبدأ فترة ولاية ثانية بعد فوزه بأغلبية ساحقة في انتخابات لم يواجه فيها منافسة حقيقية.

 

وشبهت “عرابي” في منشور لها بفيس بوك عبر صفحتها الرسمية رصدته (وطن) ما قام به “السيسي” اليوم بأنه “تقليد حرفي للرئيس المخلوع محمد حسني مبارك”.

 

وقالت ساخرة “ليس هناك فرق سواء كان من يقف بجانب السيسي هو فتحي سرور وليس الشاويش علي عبد العال، المشكلة في هذه المراسم المفتعلة ليس أنها تتم رغماً عن أنف الشعب الذي يرزح تحت أعباء الغلاء والكوارث المكلف ذلك التافه بارتكابها كإخلاء سيناء وكإتمام بناء سد النهضة وتجويع الناس وبيع #تيران_وصنافير وبيع غاز البحر الأبيض المتوسط”

 

وتابعت أن المشكلة ليست أيضا في أن السيسي يجري تلك المراسم تحت حراسة “جيوش من المرتزقة خوفا وهلعاً”.. حسب وصفها، وليست المشكلة في تقليده للمخلوع, فهذا طبيعي أن يعتبر نفسه امتداداً للعميل المخلوع.

 

مختتمة منشورها بالقول:” المشكلة الأكبر هي ماذا سيقول كل واحد من هذه الملايين لأحفاده حين يقرأون أن صـ ر صـ ارا انقلب على ليس فقط على رئيسه المنتخب, بل على 90 مليون، ماذا سيقول هؤلاء لأولادهم وأحفادهم حين يسألونهم .. كيف رضيتم بذلك الشاويش الذي حصل رسمياً على لقب الهاشتاج ؟”

 

 

 

شهدت مراسم الاحتفال عقب أداء السيسي للقسم إطلاق المدفعية المصرية 21 طلقة في الساحة الخارجية لمجلس النواب.

 

ونافس السيسي مرشحا وحيدا مؤيدا له، بعد عرقلة المعارضين لخوض الانتخابات الرئاسية الثانية بعد الانقلاب العسكري الذي قاده السيسي.

 

وألقي القبض على أبرز منافسيه وهو سامي عنان القائد العسكري السابق في الجيش المصري، وتعرض مساعده هشام جنينة للضرب بالقرب من منزله، لكن السلطات المصرية قالت إن مشكلة مرورية حدثت.

 

يشار إلى أن عبد الفتاح السيسي (63 عاما) قاد انقلابا على الرئيس المصري المنتخب محمد مرسي في يوليو 2013، وانتخب رئيسا في العام التالي، وحصل على 97 بالمئة من الأصوات في الانتخابات التي أجريت في مارس الماضي، لكن نسبة الإقبال بلغت 41 بالمئة.

 

وقال السيسي أمام النواب: “أقسم بالله العظيم أن أحافظ مخلصا على النظام الجمهوري، وأن أحترم الدستور والقانون، وأن أرعى مصالح الشعب رعاية كاملة، وأن أحافظ على استقلال الوطن ووحدة وسلامة أراضيه”.

 

وأضاف السيسي في كلمته، أن “قيادة دولة بحجم أمر لو تعلمون عظيم”.

 

ويتحدث معارضون ومنظمات حقوقية عن انتهاكات لحقوق الإنسان وفرض قيود على الحريات العامة. لكن السلطات تنفي ذلك.

 

وألقت السلطات القبض مؤخرا على نشطاء سياسيين من بينهم المدون البارز وائل عباس، وشادي الغزالي حرب، الذي برز خلال ثورة 25 يناير 2011، وحازم عبد العظيم، الذي كان مسؤولا في لجنة الشباب بحملة السيسي لانتخابات 2014 قبل أن يصبح من منتقديه.

 

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. ابوعمر يقول

    الكلاب المسنة أكرمك الله يا ست آيات قدوة ومثلا يحتذى به من الكلاب التي هي في طريقها لما هو عليه الكلب المسن مبارك أكرمكم الله

التعليقات تخضع للمراجعة قبل النشر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.