قرر رئيس الاحتلال الاسرائيلي بنيامين في ساعة متأخرة من الثلاثاء، رفض التوصل إلى اتفاق هدنة مع المقاومة الفلسطينية في قطاع .

 

وقال المراسل العسكري الموغ بوكر وفقاً لموقع روتر: “إن الكابنيت قرر عدم الموافقة على تهدئة مع المقاومة في ويوعز بتوجيه ضربة موجعة لحركة .

 

ووفقاً للموقع فإن نتنياهو وقائد هيئة الأركان ايزنكوت قررا مواصلة التصعيد ضد أبناء الشعب الفلسطيني في قطاع غزة.

 

وكانت وسائل إعلام تحدثت عن التوصل لاتفاق هدنة مقاومة والاحتلال الإسرائيلي برعاية مصرية سرعان ما نفاه مسؤولون إسرائيليون مطالبين بتوجيه ضربة موجعة لغزة.