AlexaMetrics  "33" دولة تحضر مراسم افتتاح السفارة الأمريكية في القدس | وطن يغرد خارج السرب

 “33” دولة تحضر مراسم افتتاح السفارة الأمريكية في القدس

نشرت صحيفة “هآرتس” العبرية قائمة الدول التي ستشارك في مراسم افتتاح السفارة الأمريكية في القدس يوم غد الاثنين، وسط مقاطعة روسيا ودول عربية وإسلامية ومعظم دول الاتحاد الأوروبي.

 

وتشمل قائمة الحاضرين 33 دولة، على رأسها الولايات المتحدة، التي ستمثلها ابنة الرئيس الأمريكي، إيفانكا ترامب وزوجها جارد كوشنير، ووزير المالية، ستيفن منوتشين، إضافة إلى نائب وزير الخارجية الأمريكي جون ساليفان، الذي يرأس الوفد الأمريكي، و12 عضوا في الكونغرس.

ووصل الوفد الأمريكي تل أبيب في وقت سابق اليوم للمشاركة في الفعالية. فيما لم يستبعد ترامب حضوره الحدث.

 

ومن بلدان الاتحاد الأوروبي ستشارك 4 دول هي: النمسا، والتشيك، والمجر، ورومانيا، إضافة إلى دول غير أعضاء في الاتحاد هي: ألبانيا، مقدونيا، صربيا، جورجيا، أوكرانيا.

 

ومن الدول الإفريقية ستشارك: إثيوبيا، أنغولا، الكاميرون، كينيا، نيجيريا، رواندا، جنوب السودان، تنزانيا، زامبيا، الكونغو، جمهورية الكونغو الديمقراطية، ساحل العاج.

 

ومن دول أمريكا اللاتينية ستشارك: الدومينيكان، السلفادور، غواتيمالا، هندوراس، بنما، بيرو، باراغواي.

5af85fe0d43750045c8b45a6

ومن دول آسيا ستحض: ميانمار، الفلبين، تايلاند، فيتنام.

قد يعجبك ايضا

تعليقات:

  1. ما يجب ملاحظته في القائمة أن هناك دول عربية ستحضر الافتتاح دون الإعلان عنها! على الأقل بمرتبة سفير او ركن في سفاراتها القريبة من الكيان الصهيوني ربما من سفاراتها في مصر والأردن! وأيضا يجب ملاحظة امر آخر من القائمة المنشورة في الخبر أن أغلب دول أوروبا الشرقية سابقا حاضرين وبعض دول الاتحاد السوفياتي السابق وبعض دول الاتحاد اليوغسلافي السابق حاضرين! وهي الدول التي فهيا تواجد يهودي ضمن مكون الهجرة اليهودية إلى اسرائيل ونفوذ المال اليهودي فيها واضح! من ثم دول جمهوريات الموز الفقيرة وأفريقيا الجائعة ممثلة بدولها المسيحية كأثيوبيا وكينيا وتنزانيا مع وضع علامة استفهام على دولتين ! نيجريا وألبانيا وهي دولتان مسلمتان في أفريقيا وأوروبا ! والمثير في القائمة أنها تضم دول أصبحت في حالة عداء مع العرب والمسلمين بسبب السياسة والدين أو العمالة مثل جنوب السودان انفصلت عن السودان عام 2011م وبورما (مينمار) التي تضطهد الروهينجا المسلمين والفلبين التي اصبحت في جبهات مفتوحة مع العرب بسبب العمالة ! ألا توضح القائمة مدى الجهد السياسي والدبلوماسي الصهيوني والتحركات الشعبية تجاه تلك الشعوب لتسويق الباطل بينما السفارات العربية ينعق فيها الغراب خرابات لا تعمل لمصلحة شعوبها عظات وعبر يا عرب!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *