بطريقة صادمة وغير متوقعة، فاجأ متهم داخل بولاية يوتا الأمريكية رجال الشرطة وحراس الأمن بالهرب مكبلاً، حيث ألقى نفسه من الدور الثاني، متسبباً بإصاباتٍ بليغةٍ لنفسه.

 

وبدا المتهم الذي قبض عليه في قضية حيازة مخدرات وهو يهرب فجأة من قاعة المحكمة، وهو مازال مكبلاً بينما لحق به افراد الشرطة.

 

وبادر المتهم بإلقاء نفسه من الطابق الثاني قريباً من باب الخروج من المحكمة ليتسبب لنفسه بكسور في القدم والحوض وشرخ في الجمجمة.

 

وقال متحدث باسم الشرطة إنه ليس من الواضح ان كان المتهم قذف بنفسه بهدف الإنتحار أو انه يحاول الهرب.

واشار الى احتمال فرض عقوبة اضافية في حال ثبوت محاولة هربه.