شاهد| تمنى عدم العودة لمصر.. محمد صلاح قبل 6 سنوات يكشف كيف رفض “الزمالك” انضمامه

1

تداول ناشطون عبر موقع التدوين المصغر “تويتر” مقطع فيديو قديم لنجم نادي ليفربول الإنجليزي محمد صلاح يتحدث فيه عن حلمه، مشيرا إلى رفض نادي الزمالك له في أن يكون أحد لاعبيه قبل 6 سنوات، في الوقت الذي احترف فيه لدى نادي “بازل” السويسري.

 

ووفقا للفيديو المتداول الذي رصدته “وطن”، فقد عبر “صلاح” عن تواضعه في اللعب حينها، مشيرا إلى ان والده هو من كان مهتما به وأنه هو من كان يسافر معه معظم الأوقات من بلده في محافظة الغربية إلى القاهرة حتى يحضر التمرينات.

 

وأكد “صلاح” في الفيديو على أنه كان لديه هدف أن يكون لاعبا كبيرا، موضحا أنه كان على وشك الانضمام لنادي الزمالك إلا أنه تم رفضه في آخر لحظة، ليحترف بعدها في نادي بازل السويسري.

 

وأكد “صلاح” على ان احترافه في نادي “بازل” كان إضافة مهمة له. مشيرا إلى أن النادي يهيىء اللاعب لكي يلعب كرة قدم فقط، على عكس النوادي المصرية التي تدخل لاعبيها في مشاكل كثيرة.

 

وأوضح أن كل ما به هو توفيق من الله، وأنه ما على اللاعب إلى بعض المجهود والتعب، متمنيا عدم عودته لمصر مرة أخرى.

 

كما عبر “صلاح” عن حبه لمحمد بركات ومحمد أبو تريكية، متمنيا أن يذهب لأندية كبيرة مستقبلا.

وكان نادي ليفربول الإنجليزي قد فاز مساء الثلاثاء، على حساب نادي روما الإيطالي بخمسة أهداف مقابل هدفين.

 

جاء ذلك ضمن مباراة الذهاب من دور نصف النهائي ببطولة دوري أبطال أوروبا لموسم 2017-2018، على ملعب أنفيلد معقل ليفربول.

 

وبدأ النجم المصري محمد صلاح التسجيل لصالح فريقه ليفربول ضد نادي روما الإيطالي في الدقيقة 35، قبل أن يسجل الهدف الثاني في الدقائق الأخيرة من عمر الشوط الأول.

 

وفي الشوط الثاني سجل النجم السنغالي “ساديو ماني” الهدف الثالث لصالح ليفربول في الدقيقة 56، قبل أن يسجل المهاجم البرازيلي “روبرتو فيرمينو” الرابع والخامس في الدقائق 61، و68.

 

وفي الدقيقة 81، افتتح البوسني “إدين دجيكو” التسجيل لروما، قبل أن يسجل الفريق الإيطالي الهدف الثاني بأقدام “دييجو بيروتي” من ركلة جزاء في الدقيقة 85.

 

وبهدفيه في مواجهة روما، كسر المصري محمد صلاح رقم المهاجم الكاميروني “صامويل إيتو” لاعب أنطاليا سبور التركي؛ كأكثر أفريقي تسجيلاً للأهداف ببطولة دوري أبطال أوروبا.

 

كما وصل “صلاح” إلى هدفه رقم 43 في الموسم الكروي الحالي في مختلف البطولات؛ ليصبح أفضل هداف من جميع لاعبي أندية بطولات الدوري الخمس الكبرى (الدوري الألماني، الدوري الإسباني، الدوري الإنجليزي، الدوري الإيطالي، الدوري الفرنسي).

 

ويستعد روما وليفربول لمواجهة الإياب، التي ستقام يوم 2 مايو، على ملعب الأولمبياكو معقل الذئاب.

قد يعجبك ايضا
  1. مغترب يقول

    و الله لو كنت في مصر لم تكن لتحص ما انت عليه الان و ما حدث فعلا توفيق من الله و مجهودك بالطبع و لكن البيئه المحيطه ايضا لها اهم دور في اتقان المهارات و تتيح للك ان تنمو و ان تركز
    هناك لا توجد سياسه و لاتوجد رشاوي ولا نفاق و لا فساد ولا قذاره مثل مهو حاصل في الكره المصريه و العربيه عموما
    هم يركزون علي اللانسان ليكون محترف فالكل له هدف و ليس الكره فقط بل علي كل المستويات
    لهذا اغلب من سافروا و هاجروا نجحوا بامتياز
    و مرة اخري و الله لو كنت في مصر ما احد كان سياتفت اليك و ما كانت القنوات المصريه الفاشله تتهافت عليك الا عندما صعدت بنفسك و اشتهرت مهاراتك و ذاع سيطك في الخارج
    كعادة مصر لا تحترم الا من يتركها و ينجح في الخارج و يحقق بطولات و اختراعات و غيرها
    هكذا هم العرب عموما
    و انصحك ان لا تعود ابدا و اتمني ان تاخذ الجنسيه الانجليزيه و افضل للك ان تعيش هناك مدي الحياه
    فلن ينتظرك اي خير لو عدت الي مصر بلد الاحقاد و الضمائر الخربه و الفساد حتي الركب و الاذقان
    لن يتركك احد و سيتلطخ اسمك من قريب او من بعيد باي شيئ من النفوس المريضه التي تشتهر بها مصر في كل المجالاات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.