شهد موقع التدوين المصغر “تويتر” سجالا بين الإعلامي الفلسطيني والمذيع بقناة “ والإعلامي المصري عمر أديب، تمكن فيها “ريان” من إسكات “أديب” وعجزه عن الرد.

 

وبدأت القصة بتحدي قام به “ريان”، أكد فيه استعداده للاستقالة من قناة “الجزيرة” إذا تمكن “أديب” من اجتياز فحص الكفاءة بقناة الجزيرة.

 

ليرد “أديب” بالقول:” هو انت فاكرني ممكن اخش قناة إعلامييها ما بين متعوس وخايب رجاء ؟! يا شيخ إتلهي”.

 

من جانبه، رد “ريان” مؤكدا على عدم قدرة “أديب” اجتياز فحوصات “الجزيرة” قائلا:” الاعلاميون في قناة الجزيرة من أكفأ الاعلامين في العالم العربي ، ولا يلتحق للعمل بها الا من اجتاز فحصا مهنيا مدته اربع ساعات كتابة، وفحصا اخر لدراسة الشخصية ، شاهدتك كثيرا، وأقول لك مع الأسف الشديد : انت لا تصلح شخصيا او مهنيا على الإطلاق للعمل في قناة الجزيرة # #الخليج”.

 

فعاد “أديب” ليتهم من يعمل بقناة “الجزيرة” بأنه باع وطنه، قائلا:” #قناة_الجزيرة لمت كل الخونة من بقاع الأرض، مناضلين الكنبة اللي باعوا قضية . لما انت فتك أوي و جدع ما تروح تحرر بدل ما انت دلدول عند عزمي”.

 

ليقوم “ريان” بلجم “أديب” عجز فيه عن الرد:” قناة الجزيرة لمت فعلا اشرف واكفأ الاعلامين من بقاع الارض، اما من باع قضية فلسطين فهو السيسي مقابل عرش مصر، وان كنت تريدني ان احرر القدس ، اطلب من السيسي على الهواء في برنامجك ان يفتح الحدود بين مصر وفلسطين #الخليج #فلسطين #مصر”.