في واقعة تعكس مدى الخزي العربي الذي نعيشه، عبر الصحافي الإسرائيلي المعروف “”، عن استنكاره لحادث حاولت تقبيل من قبل رجل أمن سعودي بالحرم المكي.

 

ودون “كوهين” في تغريدة له بتويتر رصدتها (وطن) أرفق بها “فيديو” الاعتداء، ما نصه:”لو حدث هذا المشهد في بيت المقدس لثارت ثائرة المسلمين في أصقاع الأرض ولتداولوه على مدى سنوات طويله وأتهموا اليهود بمنع الشعائر الإسلامية الخ الخ”

 

وتابع معيرا العرب بهذا الحادث:”مع أنهم يعرفون اننا مع حرية الأديان كافه بشكل كامل ولا يمكن على الإطلاق أن يحدث في أورشليم هكذا تصرف لأي دين كان .. تحيا

 

 

وفي واقعة مؤلمة وتعكس مدى تجبر “آل سعود” ومواليهم في بيت الله الحرام وكأنه ملك لهم، تداول ناشطون عبر موقع التدوين المصغر “تويتر” مقطع فيديو يظهر لحظة تعدي شرطي سعودي من شرطة الحرم المكي على إحدى النساء المعتمرات.

 

ووفقا للفيديو المتداول الذي رصدته “وطن”، فإنه ولحظة توجه إحدى المعتمرات للحجر الأسود لتقبيله، باغتها أحد أفراد الشرطة من خلفها وأمسك بملابسها ودفعها للخلف ملقيا إياها أرضا.

 

 

الواقعة التي أثارت غضب المغردين الذين أكدوا على ضرورة معاقبة الشرطي السعودي، في حين استنكر البعض تجبر “آل سعود” ومن يدافع عنهم على اعتبار أن بيت الله الحرام ملكا لهم، موضحين أن مثل هذه التصرفات تعكس انعدام الأخلاق.