أبدى الرئيس الفرنسي امتعاضه من حديث لولي العهد السعودي ، أثناء اللقاء الذي جمعهما في أولى أيام زيارة “ابن سلمان” لفرنسا.

 

وبحسب ما نقلته صحيفة “لي تريبيون” الفرنسية، فإن “ابن سلمان” أثار حفيظة “ماكرون”، بشرط وضعه مقابل استفادة الشركات الفرنسية من عقود تجارية مع المملكة.

 

وذكرت الصحيفة، أن “ابن سلمان أوضح لماكرون أن الشركات الفرنسية، مثل المجموعات الأمريكية، يمكن أن تستفيد من عقود مع المملكة، بشرط عدم متاجرتها مع إيران”، مضيفة أن هذا الشرط أثار حفيظة ماكرون، دون أن توضح مزيداً من التفاصيل.

 

من جانب آخر، قال مسؤول في مكتب رئيس الوزراء الفرنسي، إن ولي العهد السعودي ألغى، اليوم الاثنين، زيارة لمجمع كبير للشركات التكنولوجية الناشئة في باريس، كانت تهدف لتسليط الضوء على عمق العلاقات الفرنسية السعودية في مجال التكنولوجيا.

 

وأوضحت  “لي تريبيون” أنه من المرجح أن يتسبب إلغاء زيارة الأمير محمد لمجمع “”، في شعور ماكرون بالإحباط، خاصة أنه زار عمالقة التكنولوجيا في وادي السيليكون بالولايات المتحدة، الأسبوع الماضي.

 

وكان الأمير محمد بن سلمان وصل إلى فرنسا في زيارة مدتها يومين، يلتقي خلالها الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، وعدداً من المسؤولين الفرنسيين.