بعد تأكيد المتحدث باسم التحالف العربي العقيد السعودي بأن التحالف أفشل هجوما حوثيا ضد سعودية بالبحر الأحمر بعد تعرضها لإصابات طفيفة، تداول ناشطون عبر موقع التدوين المصغر “تويتر” صورة للناقلة تؤكد كذب ادعاءات المتحدث باسم التحالف.

 

ووفقا للصورة المتداولة التي رصدتها “وطن”، فإن ناقلة النفط تعرضت لإصابات بليغة قد تتسبب في إخراجها من الخدمة.

 

وبحسب الصورة، فقد ظهر بأن النيران تشتعل في الناقلة بشكل كبير مع تصاعد سحب الدخان من ثلاثة أماكن من على سطح الناقلة.

 

وكانت وكالة الأنباء (واس) قد نقلت عن تركي المالكي الثلاثاء قوله: إن “ناقلة النفط تعرضت لأضرار طفيفة، وواصلت خطها الملاحي، بعد إفشال القوات البحرية للتحالف الهجوم”.

 

وذكر أن “الهجوم وقع في تمام الساعة 13:30 بتوقيت مكة المكرمة (10:30 ت.غ)، والناقلة كانت تبحر في المياه الدولية غرب ميناء الحديدة، غربي ، الواقع تحت سيطرة المليشيات الحوثية المسلحة المدعومة من ”.

 

وزعم المالكي أن محاولة الهجوم “باءت بالفشل، بعد تدخل إحدى سفن القوات البحرية للتحالف وتنفيذ عملية تدخل سريع”.

 

وادعى أن الناقلة “تعرضت لإصابة طفيفة غير مؤثرة، واستكملت خطها الملاحي والإبحار شمالاً نحو المياه السعودية، ترافقها إحدى سفن التحالف البحرية”.

 

ووصف المالكي الهجوم بـ”الإرهابي”، وقال إنه يشكل “تهديداً خطيراً على حرية الملاحة البحرية والتجارة العالمية في مضيق باب المندب والبحر الأحمر، ما قد يتسبب أيضاً بأضرار بيئية واقتصادية”.