في وصلت نفاق جديدة فاقت التوقعات، زعم الباحث والحقوقي الجزائري أن أي حل لأي من أزمات المنطقة لن يأتي من الغرب، داعيا الدول العربية والإسلامية للمسارعة بالتوجه للسعودية لحل أزماتهم.

 

وقال “مالك” في تدوينات له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “” رصدتها “وطن”:”لن ينفع الغرب في حل أزمات #العرب مهما كان شأنها بل سيستغلها لتحقيق مكاسبه وتمرير مصالحه وأيسر حلّ لا يكلف سوى ساعات سفر هو في # حتى وإن كانت # أحد أطراف الأزمة لأنه لم ولن تغلق أبوابها في وجوه الدول العربية والإسلامية وهذا الخلق من شيم #السعوديين عبر التاريخ سارعوا!”.

وواصل “مالك” تطبيله بعد ان أصبح عبدا للريال السعودي قائلا: “السعودي اذا غضب فأعلن عليه الحب وسيزول غضبه بسرعة ويتحول إلى محب لكن إن أعلنت عليه الحرب سيزداد غضبه لمنتهى الغضب وهذا ما لمسته في السعوديين عن قرب وكنت قبلها أحمل عنهم كل العجب وثبت بعدها أنني صدقت الكذب وأن #السعودية هي أكثر دولة في العالم يفترى عليها من الشرق والغرب”.

وكالعادة، شن المغردون هجوما عنيفا على “أور مالك” مؤكدين بأن ما يقوله في حق السعودية ليس إلا نفاقا وتدليسا، موضحين انه أصبح مدمنا على “التعريص” للسعودية، في حين اوضح آخرون بأن المملكة تحولت للولاية رقم 52 للولايات المتحدة الأمريكية.

https://twitter.com/hv2jup0FMtRjCpa/status/976850061115166722