خرج الكاتب الكويتي المعروف أحمد الجار الله الذي تفوق على الإعلام المصري في نفاقه للسيسي بوصلة تطبيل جديدة لرئيس النظام المصري، حيث شبهه بمحمد علي باشا صانع نهضة الحديثة.

 

وبالتزامن مع مسرحية انتخابات الرئاسة والمحسومة مسبقا لصالح “السيسي”، خرج “الجار الله” ليحث المصريين على المشاركة في الانتخابات وممتدحا رئيس النظام بقوله:” الرئيس السيسي  قرأ ماذا فعل محمد علي حاكم مصر  في القرن الثامن عشر  عرف كيف بني جيش مصر وكيف تدبر اقتصاد مصر وكيف في عهده كانت مصر  اقتصاديا وكيف هي كهيبه دوليه وكيف انتعشت الصناعة والتصدير وتمت السيطرة علي الاستيراد”

 

وتابع نفاقه المفضوح:”يا أهل  مصر برنامج السيسي كما علمت جد مفرح”

 

 

وبدأ التصويت في الخارج من يوم أمس 16 مارس ويستمر حتى 18 مارس، بينما ينطلق داخل مصر من 26 إلى 28 مارس الجاري. ويختار المشاركون بين عبدالفتاح السيسي ومنافسه المؤيد له موسى مصطفى موسى، رئيس حزب الغد.

 

وتواجه الانتخابات انتقادات متزايدة من البرلمان الأوروبي ومفوضية حقوق الإنسان والاتحاد الأوروبي، باعتبارها محسومة سلفًا للسيسي؛ بعد استبعاد المرشحين الجادين وإقصاء بعضهم واعتقالهم، وسط مطالبات بإفساح المجال أمام الجميع لممارسة حرية التعبير ووقف «مناخ التخويف».

 

ومنذ الانقلاب العسكري، تشهد الأجواء الاستفتائية حضورًا ضعيفًا للناخبين، لكنّ الحكومة تعوّل عليها وتسوّقها بأنها دعم لها؛ لذلك حاولت وسائل إعلام محلية (الجمعة) الترويج لزيادة نسبة الإقبال في اليوم الأول؛ للتأثير النفسي على المواطنين.