دعا النائب الأردنيّ الحكومة إلى “الضرب بيد من حديد” على كل من يتطاول على رأس الدولة في المسيرات والاحتجاجات التي تشهدها المملكة رفضا لقرارات الحكومة المتعلقة بالأسعار.

 

وقال السعود في مستهل جلسة تشريعية للنواب، مساء الأحد:” إننا جميعا مع الحراك السلمي الذي يطالب بإصلاحات، وليس الذي يتطاول على رأس الدولة ويعتدي على المؤسسات العامة”.بحسب موقع “رؤيا” الإخباري

 

وحمل السعود من أسماهم “قادة المجتمع” مسؤولية الاحتجاجات غير السلمية والتي تتجاوز السقوف وتتطاول على الرموز، واصفا المسيئين في الحراك بـ “حثالة المجتمع”.

 

وكان متظاهرون  في “حراك” محافظة مادبا الأردنية، رددوا خلال تظاهرة احتجاجاً على قرارات الحكومة، الخميس هتافاتٍ لأول مرة تدعو الملك عبدالله الثاني الى الرحيل.