في الوقت الذي تظهر في “مملكة الريتويت” بقيادة حمد بن عيسى آل خليفة بوقا لمملكة “آل سعود”، أعاد ناشطون عبر موقع التدوين المصغر “تويتر” مقطع فيديو قديم لنائب بحريني يستنكر المستوى غير المسبوق الذي وصلت له في ممارسة الدعارة.

 

ووفقا للفيديو المتداول الذي رصدته “وطن”، فقد عبر النائب علي عياش شمطوط عن حزنه لمستوى ممارسة الدعارة المرتفع بلاده قائلا: “قلبي يعوني لكن بقولها”، مضيفا “بخصوص السياحة النظيفة لا توجد سياحة نظيفة في البحرين للأسف”.

 

وتساءل “شمطوط” عن دور وزارة الثقافة في مراقبة الفنادق وشقق الدعارة في شارع المعارض الشهير،  مؤكدا بأنها أصبحت أوكارا للدعارة، متسائلا أيضا عن دور وزارة الداخلية، مؤكدا بأن الجميع يعلم ما يحدث داخل الشقق المفروشة.

 

وتابع موضحا بأن هذه الأوكار الخاصة بالدعارة لا يقبلون بدخول البحرينيين، ويقومون فقط بإدخال السعوديين والاجانب فقط، متسائلا باستنكار: “هل هذه سياحة نظيفة؟”.

 

يشار إلى أن موقع   askmen.com, كان قد وضع على قائمة “مدن الخطايا” حيث احتلت المركز الثامن عالميا في المدن المنشرة فيها ممارسة للدعارة.

 

وضمت القائمة التي نشرها الموقع ، والذي حظرت وزارة الإعلام الوصول إليه لاحقًا، مدنًا سياحية معروفة مثل العاصمة الروسية موسكو، والعاصمة الهولندية أمستردام، ولاس فيغاس الأمريكية، وجزيرة بتايا التايلاندية التي جاءت على رأس القائمة.