لم يمضي شهرا واحدا على فضيحة الداعية السعودي المعروف ، وتغريمه 150ألف ريال لسطوه على أحد الكتب، ليخرج اليوم ويعلن عن كتاب جديد له تحت اسم “” ما عرضه لسخرية واسعة من قبل النشطاء.

 

“القرني” ظهر في مقطع مصور نشره عبر صفحته الرسمية بتويتر ورصدته (وطن)، وهو يروج لكتابه الجديد ويدعو متابعيه لشرائه قائلا:”بعد نصف قرن أهديكم كتاب “الحل” جمعت فيه من الخبرات والتجارب والمعرفة ما يعينكم على اكتشاف الحلول لمشكلات الحياة.. ستكون الحياة جميلة مع كتاب الحل بعون الله ستجد حلا لكل مشكلاتك مع كتاب الحل.. فتقبلوا هديتي”

 

 

المقطع الذي عرض “القرني” لسخرية واسعة من قبل النشطاء، الذي ذكروه بأن فضيحة سطوه على كتاب الدكتور عبد الرحمن الباشا وتغريمه 150 ألف ريال لم يمضي عليها أيام.

 

 

 

https://twitter.com/ANAaassss_Q2016/status/972554216467304449

 

 

فيما هاجمه آخرون وطالبوه بإيجاد حل للظلم والاستبداد الذي يمارسه النظام السعودي ويسبح “القرني” بحمده.

 

 

https://twitter.com/ANAaassss_Q2016/status/972553677855690752

 

 

https://twitter.com/LIiG0AB2Rc6iUmM/status/972549360377647104

 

 

يشار إلى أنه في أواخر فبراير الماضي، شن ناشطون بموقع التواصل “تويتر” هجوما عنيفا على الداعية السعودي المقرب من ولي العهد ، عائض القرني، وذلك بعد صدور حكم قضائي ضده أثبت سطوه على كتاب ضمن مؤلفات الدكتور عبد الرحمن باشا، ونسب أجزاء كبيرة نقلت نصا من الكتاب له على أنه مؤلفها.

 

وقضت محكمة سعودية على “القرني”، بدفع غرامة مالية قدرها 150 ألف ريال تعويضًا، في دعوى مرفوعة ضده بتهمة انتهاك حق الملكية الفكرية.

 

الدعوى التي رفعها ورثة الدكتور عبدالرحمن باشا، تتهم “القرني” بـ”السطو على كتاب والدهم () إذ قدمه حرفيًا في برنامج إذاعي يفترض أنه هو من أعدّه، دون أن يشير إلى صاحب الكتاب.

 

وعبر وسم “#لا_تسرق_يا_عايض” شهد موقع التواصل تويتر (حفلة) ساخرة على شرف الداعية السعودي، الذي طالما ما حث متابعيه على الصدق والأمانة بينما اتضح أنه حتى الكلام الذي ينصحهم به كان مسروقا ما وضع “القرني” في حرج لم يشهده من قبل.

 

يشار إلى أنه سبق وأن واجه القرني دعاوى مماثلة تتعلق بحقوق ملكية فكرية عرضته لانتقادات أيضاً، بينها دعوى إقامتها الكاتبة سلوى العضيدان ضده بخصوص كتابه “لاتيأس”.