أعلن القائمون على برنامج ” ”، الذي يذاع على شبكة قنوات cbc، المصرية الخميس وقف البرنامج إلى أجل غير مسمى.

 

ويأتي قرار الإيقاف على خلفية القرار الذي أتخذه المجلس الأعلى للإعلام في ، حيث أرسل المجلس في وقت سابق خطاب إلى قناة cbcالتي تبث برنامج ” أبلة فاهيتا”، يطالبها فيه بحذف الإيحاءات الجنسية من أي حلقة خاصة ببرنامج “أبلة فاهيتا”، فضلاً عن المطالبة بوضع اسم الممثل الذي يتقمص شخصيتها على تتر البرنامج، حتى يمكن محاسبته عند الخطأ، فيما شدد المجلس على ضرورة حذف كل الإساءات والإيحاءات الجنسية من على صفحة القناة بموقع يوتيوب، والتي تتضمن الحلقات كاملة بما فيها الإساءات.

 

ومن جهته أعلن طارق الشناوي، الناقد المصري رفضه لقرار إيقاف عرض برنامج “أبلة فاهيتا”، لأجل غير مسمى، واصفا القرار بأنه يكشف عن ” تعنت شدي”.

 

وقال في تصريح خاص لـصحيفة محلية إنه ليس من حق أحد أن يطالب بوضع اسم “مؤدي” الشخصية على تتر البرنامج، فمن الممكن أن تضع إدارة القناة اسم وهمي، أو حتى لا تضع اسم من الأساس، وهذا حقها.