أصيبت فتاة مصريّة بإصابات خطيرة وتشوه وجهها، بعدما صدمتها سيارة مسرعة كانت ضمن سباقٍ جنونيّ في مدينة دسوق التابعة لمحافظة كفر الشيخ شمالاً، محوّلةً حياتها إلى جحيم حيث كان من المقرر أن تُزفّ إلى عريسها خلال أيّام.

 

وتبين من التحقيقات التي أجرتها أجهزة الأمن المصرية أن المتهم طالب بكلية الحقوق ويبلغ من العمر 20 عاماً، كان يتسابق مع زميل له بأحد الشوارع بالمدينة، قبل أن تختل عجلة القيادة بيديه، وينحرف باتجاه الفتاة آلاء كامل النواح، البالغة من العمر 25 عاماً أثناء سيرها، فيدهسها.

 

بعدها قام المارة وأصحاب المحال التجارية بنقل الفتاة إلى المستشفى حيث تنوعت إصاباتها ما بين شبه ارتجاج وكسور متفرقة في الجسم وكدمات وجرح قطعي في الوجه أصابها تشوه ونزيف سطحي تحت العين وكسر في الأنف والأذن.

 

والتقط المارة رقم السيارة وقدموه إلى أجهزة الأمن التي تمكنت على الفور من ضبط صاحب السيارة وقررت نيابة دسوق إحالته للمحاكمة العاجلة حيث تحدد 18 مارس المقبل أولى جلسات محاكمته.