قال الإعلامي ، إنه يجب على الدولة المصرية متابعة ومراقبة الأوضاع الإثيوبية عن كثب؛ من أجل ضمان حقوق من حصة في المستقبل، حيث إنه من الوارد أن يأتي خلفًا لرئيس الوزراء الإثيوبي “ديسالين” من نفس حركته أو من حركة الأورومو.

 

وطالب “أديب”، خلال “كل يوم”، المذاع على قناة “أون إي”، المصريين بضرورة أن يكون هناك مشاركة في ترشيد استخدام المياه، معقبًا: “هييجي يوم تسيبوا البلد علشان تشربوا”، مشيرًا إن القلاقل التي تحدث في إثيوبيا قد تجعل الدولة المصرية لن تجد مسئولًا تتحدث معه في أزمة .

 

وتابع: “الأمر في إثيوبيا ليس لطيفًا؛ بسبب الاضطرابات الموجودة هناك”، مشيرًا إلى أن من أكثر المدن المتضررة من معاناة .

 

وأضاف: هناك مصائب كبرى تنتظر مصر بشأن المياه، إن لم تجد الدولة إدارة الملفات الصعبة، مثل أزمة سد النهضة، حيث يترتب عليها نتائج خطيرة في المستقبل لن تتغير.