الجمعة, ديسمبر 2, 2022
الرئيسيةالهدهدشاهد" العاهل الأردني: لن نغير موقفنا من القدس حتى لو دفعوا "100"...

شاهد” العاهل الأردني: لن نغير موقفنا من القدس حتى لو دفعوا “100” مليار دولار

- Advertisement -

نشر الكاتب الصحفي ورئيس تحرير صحيفة “العرب” القطرية عبد الله العذبة، مقطع فيديو للعاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، يؤكد فيه موقف الأردن الثابت تجاه قضية القدس، مشددا على أن الأردن يرفض ربط موقف بلاده بقضية المساعدات، مشددا على ان عمّان لن تقبل أي مس بالقدس حتى لو بـ 100 مليار دولار.

 

ووفقا للفيديو المنشور الذي رصدته “وطن، فقد صرح العاهل الأردني خلال اجتماعه مع قيادات سياسية في المملكة: ” موقفنا قوي جدا، ونعرف كل صغيرة وكبيرة عن المباحثات التي تدور حول مستقبل #فلسطين_المحتلة، وأستغرب ربط موضوع المساعدات مع بلدنا بهذا الأمر”.

- Advertisement -

 

وأضاف” بيجي واحد بقلك 100 مليار دولار للأردن، على حساب الأردن.. مع السلامة ما بنقبل ولا فلس”.

- Advertisement -

 

وكانت تقارير غربية كشفت في وقت سابق أن السعودية والإماارت قد مارستا ضغوطا شديدة على العاهل الأردني؛ لإثنائه عن حضور القمة الإسلامية حول القدس التي عقدت بإسطنبول التركية مؤخرا، ودعت دول العالم إلى الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لدولة فلسطين.

 

وتحاول السعودية نزع الوصاية الأردنية الهاشمية على الأوقاف الإسلامية في القدس، وأن يسند الأمر إليها بموجب ترتيبات مع الإدارة الأمريكية.

وطن
وطنhttps://watanserb.com/
الحساب الخاص في محرري موقع وطن يغرد خارج السرب. يشرف على تحرير موقع وطن نخبة من الصحفيين والإعلاميين والمترجمين. تابع كل جديد لدى محرري وطن
spot_img
اقرأ أيضاً

7 تعليقات

  1. طيب لو دفعوا ١٢٠ ولو هددوك بوجود عرشك او هددوك بتحريك الجنوب وطبعا كلامك علشان ٨٠% من شعبك فلسطنين وسلملي علي الصمود قال يعني مكنتش متفق مع ترامب وفوجئت بما حدث

    • اذا كنت رخيص فلا تتوقع من الاردن أن يكون مثلك، القدس والأقصى قضية حياة او موت بالنسبة للأردن، والشعب الاردني ليس ساذج حتى ينجر خلف ترهات كمثل التي نبحت بها، انا فلسطيني واقول لك لم يقدم لنا احد مثل ما قدم الأردن

  2. تحية للملك عبدالله ابن الحسين على موقفه من فلسطين والقدس …وتبا للمتصهينين العرب الذين يريدون بيع المقدسات لقاء رضى ترامب وايفانكا والصهاينة …عليهم وعلى كراسيهم العفنة المليئة بالفساد والخيانة لللامة …تبا لهم

  3. ألا لعنة الله على كل خائن لدينه وأمته. في النهاية لا يصح إلا الصحيح مهما طال الزمن.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث