في إطار ردود الأفعال حول الإعلان المتوقع من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الذي سيعترف فيه بالقدس عاصمة لإسرائيل، ردت رئيسة الوزراء الإسرائيلية السابقة تسيفي ليفني على الرئيس التركي رجب طيب الذي أكد بأن خط أحمر، مهددا بقطع علاقات الدول الإسلامية مع في حال أقر “ترامب” ذلك.

 

وقالت “ليفني” في تدوينة لها عبر حسابها بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”:” أردوغان:” نحن لم نتدخل في عاصمة بلادك ، فلا تتدخل في “عاصمتنا” !.

 

وكان الرئيس التركي , قد حذر نظيره الأميركي دونالد ترامب، من مغبة الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، مشدداً على أن القدس “خط أحمر بالنسبة للمسلمين”.

 

وأضاف الرئيس التركي في كلمة له أمام كتلة حزب العدالة والتنمية في البرلمان التركي، الثلاثاء، أن خطوة اعتراف الإدارة الأميركية بالقدس المحتلة عاصمة لإسرائيل، قد تؤدي إلى قطع علاقات الدبلوماسية مع إسرائيل.

 

وتابع مشدداً: “أقول للسيد ترامب القدس خط أحمر بالنسبة للمسلمين. في حال جرى اتخاذ مثل هذه الخطوة سنعقد اجتماعاً لمنظمة التعاون الإسلامي في إسطنبول وسنحرك العالم الإسلامي من خلال فعاليات هامة”.