في واقعة تعكس مستوى البلطجة الذي وصل له الإعلاميين السعوديين المقربين من المستشار في الديوان الملكي الذي يشغل منصب رئيس هيئة الرياضة، أعرب الكاتب السعودي عن إستيائه خلال لتجاهل مقدم البرنامج وعدم الطلب منه المشاركة بالرأي في أي موضوع الحلقة، مما اضطره للانسحاب من الحلقة.

 

وبحسب ما تم تداوله وما أظهرته الحلقة، فقد احتج الكاتب جمال عارف، على إدارة الفراج للحلقة، وتجاهله، مقابل منح الضيف الآخر، فيصل الجفن، حق التحدث في ثلاث مرات.

 

وقال عارف للفراج: “إنت مخليني قاعد كأني مزهرية، ثلاث مرات تعطي الجفن”.

 

ورد الفراج على جمال عارف كان قاسيا، وشكّك في مشاهدته للمباراتين (الشباب – الاتحاد، والنصر – الرائد).

 

وأضاف: “اسمحلي أدير حلقتي بطريقتي أبو عبد العزيز”.

وبعد العودة من الفاصل، لم يكن جمال عارف موجودا في الاستديو، إذ غادر محتجا على طريقة إدارة الفراج للبرنامج، وفقا لناشطين.

 

فيما قال وليد الفراج إن جمال عارف غادر الاستديو لتعرضه لوعكة صحية.

 

وأكد أن الحلقات القادمة ستشهد وجود جمال عارف مجددا.

 

وكانت الحلقة ذاتها قد شهدت مشادة بين عارف والحكم السابق محمد فودة، الذي اتهم جمال عارف بالسخرية منه.