نشرت مواقع إخبارية عربية وسورية خبراً تحدث عن تصريحات مثيرة للجدل منسوبة لرئيس الوزراء القطري ووزير الخارجية القطري السابق ، حول سوريا والدور الذي لعبته بلاده في “الأزمة السورية”.

 

وذكر ناشرو الخبر الذي تبين أنه منقول عن صحيفة الديار اللبنانية، أن بن جاسم قال في مقابلة مع قناة “BBC” البريطانية إن عمليات الانشقاق في صفوف الجيش السوري كانت أغلبها تجري بإغراءات مالية، وإن بلاده دفعت للضابط السوري المنشق 30 ألف دولار وللعسكري العادي 15 الف دولار ولرئيس مجلس الوزراء رياض حجاب دفعت 50 مليون دولار، وذلك لقاء انشقاقهم.

 

ونشر ناشرو الخبر، تصريحات أخرى نسبوها لرئيس الوزراء القطري السابق، من بينها تصريح يقول إن بلاده كان لها دور كبير في تدمير مصر وليبيا وسوريا واليمن وجميعها كانت بأوامر أميركية، وتصريحات أخرى.

 

 

وحصلت منصة “تأكد” على تصريح رسمي من مدير تحرير قناة “ عربي” محمد يحيى قال فيه: “آخر مقابلة أجرتها عربي مع الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني كانت بالفعل في شهر ديسمبر/ كانون الأول من عام 2016 ولم يرد في هذه المقابلة ما نسبه الموقع الالكتروني للديار إلى قناة عربي، ونود هنا أن نشير إلى أن مبادئ العمل الصحفي التي تلتزم بها والتي بنت عليها سمعتها تفرض علينا توخي الدقة والأمانة في كل ما نبثه وما ينسب لنا”.

 

وهذه هي المقابلة التي أجرتها الإعلامية المصرية رشا قنديل مع  الشيخ حمد بن جاسم على BBC ، خلال برنامجها “بلا قيود” قبل حوالي سنة من الآن.