AlexaMetrics سالم المنهالي مهاجما دول الحصار: السياسة ليست لعبة يمكن لصبي في أبو ظبي أو الرياض أو القاهرة أن يديرها | وطن يغرد خارج السرب

سالم المنهالي مهاجما دول الحصار: السياسة ليست لعبة يمكن لصبي في أبو ظبي أو الرياض أو القاهرة أن يديرها

شن الأكاديمي الإماراتي المعارض الدكتور سالم المنهالي هجوما شديدا على دول الحصار، مؤكدا بأن الازمة كشفت عن “الحسد” الذي كانت تكنه هذه الدول لقطر، وأن الأخلاق التي كانوا يظهرونها مزيفة وكاذبة.

 

وقال “المنهالي” في تدوينات له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”: ” #كشفت_لنا_ازمه_حصار_قطر أن الحسد جزء من الأزمة وأن الأخلاق التي كانت موجودة مزيفة وكاذبة سرعان ما تبدل أصحابها إلى الشتم”.

 

وأضاف في تغريدة أخرى: ” #كشفت_لنا_ازمه_حصار_قطر أن #دول_الحصار كانت تعتقد أن السياسة لعبة يمكن لصبي أن يديرها من #أبوظبي و #الرياض و #القاهرة ونسوا أنهم أضعف من ذلك”.

 

يشار إلى أنه وفي اعتراف خطير ينسف جميع ادعاءات دول الحصار ويثبت بأن الدافع وراء الهجوم على قطر وحصارها لا علاقة له بالإرهاب أو غيره،  وإنما تم بدافع الغيرة والحقد من المكانة التي وصلت إليها قطر، كشف نائب رئيس شرطة دبي الفريق ضاحي خلفان، بأن السبب في الأزمة الخليجية هو استضافة قطر لمونديال 2022.

 

وقال “خلفان” في تدوينة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”:” اذا ذهب المونديال عن قطر سترحل أزمة قطر…لأن الأزمة مفتعلة من أجل الفكة منه.. التكلفة عودة أكبر مما خطط تنظيم الحمدين له”.

 

وكان رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”،  السويسري جياني انفانتينو قد كشف في يوليو/تموز الماضي إن ست دول عربية تقدمن بطلب إلى مجلس إدارة الاتحاد لسحب تنظيم مونديال 2022 من قطر.

 

وفي حوار مع صحيفة “لوكال” السويسرية، قال “انفانتينو”: “تقدّمت ست دول بطلب لسحب تنظيم مونديال 2022 من قطر وهي السعودية واليمن وموريتانيا والإمارات والبحرين ومصر”، وهي دول شاركت في حصار قطر مؤخراً أو اتخذت إجراءات ضدها في السياق ذاته.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *