أعرب الشيخ وهو احد أفراد الأسرة الحاكمة في ، عن ثقته بانتصار بلاده على دول الحصار، مؤكدا أن بقاءها غير معتمد على دول الجوار، مشيرا إلى أنها كانت دولة حتى قبل قدوم مؤسس المملكة العربية .

 

وقال “آل ثاني” في تدوينات له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”:” نحن واثقون باذن الله من انتصار قطر وتجاوزها للازمة بقاء قطر ذاتي غير معتمد ع جوارها فقد كانت دولة قبل حكم الملك عبد العزيز وقد زبنتهم من قبل”.

 

وأضاف في تغريدة أخرى: ” دولة قطر تؤمن بالحكمة: “القافلة تسير والكلاب تنبح” هي مشغولة بشكل أساسي بخدمة المواطن ومشاريع البنية التحتية وتنويع الاقتصاد، وترك المهاترات”.

 

وأكد “آل ثاني” على أن ” دولة قطر مقتنعة أن دول الحصار لا ترغب بالمصالحة لذلك تركز الان على: ١-تأمين الوطن من أي تهور ٢-الاستمرار بتطوير البلد حتى تنضج ظروف المصالحة”.

 

وفي إشارة للسعودية أوضح “آل ثاني” أن ” أنظمة الحكم الفاشلة تفشل بمعاركها الخارجية او تفشل بمعركة التنمية ومحاربة البطالة والفقر فتذهب لقهر المواطن وتبديد ثروة الوطن إرضاء للاجنبي”.

 

يأتي ذلك في وقت أكد فيه وزير الدولة لشؤون الدفاع القطري، على أن “الحصار” المفروض على بلاده من قبل (السعودية والإمارات والبحرين ومصر) منذ يونيو/ حزيران الماضي جعلها “أقوى بكثير من ذي قبل بكثير”.

 

وتعصف بالخليج أزمة بدأت في 5 يونيو/حزيران الماضي، إثر قطع كل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر علاقاتها مع قطر بزعم “دعمها للإرهاب”، وهو ما تنفيه الدوحة جملة وتفصيلا مؤكدة أنها تواجه حملة “افتراءات” و”أكاذيب” تهدف إلى فرض “الوصاية” على قرارها الوطني وانتهاك سيادتها من خلال مطالب غير واقعية وغير قابلة للتنفيذ.