اعتقلت قوات الأمن , الشاعر , بعد يوم واحد على الحملة التي طالت “20” داعية سعوديا أبرزهم وعوض القرني وعلي العمري, بسبب موقفه من الحصار الذي تفرضه المملكة على وكذلك الحملة التي شنتها السعودية ضد أهل العوامية زاعمة انه يدعم “الارهاب ويؤيد الارهابيين”.!!

 

كان الشاعر زياد بن نحيت، هو احد الشعراء الذين هاجموا ، عقب قطع العلاقات مع قطر، الامر الذي أثار تحفظ قوى الامن السعودية التي صنفته ضمن من اسمتهم داعمي الارهاب. حسب زعمها.

 

قال ناشطون إن اعتقال ابن نحيت جاء بسبب فيديو، تحدث فيه عن الأزمة القطرية، وانتقد أسلوب التغطية الإعلامية والتحريض ضد قطر.

 

وجاء اعتقال زياد بن نحيت بالرغم من كتابته قصائد سابقة امتدح بها ولي العهد ، أبرزها “هذا التزبيط يا محمد”، التي أدّاها أطفاله؛ بمناسبة رؤية 2030.

 

وقبل أيام، نشر زياد بن نحيت أبياتا شعرية تغزّل فيها بمحمد بن سلمان، خلال حضور الأخير لمباراة المنتخب السعودي أمام نظيره الياباني، التي وصل من خلالها الأخضر السعودي إلى مونديال روسيا 2018.

 

يشار إلى أن السلطات السعودية اعتقلت خلال اليومين الماضيين العديد من الدعاة البارزين، دون توجيه أي تهمة رسمية لهم.

 

وفي السياق ذكرت مصادر اعلامية أن الامن السعودي اعتقل إلى جانب الشاعر ابن نحيت, الشيخ .