الرئيسيةالهدهد#آيات_عرابي تهاجم المنضمين لجبهة أيمن نور: "يسيرون على رؤوسهم ويفكرون بأقدامهم"

#آيات_عرابي تهاجم المنضمين لجبهة أيمن نور: “يسيرون على رؤوسهم ويفكرون بأقدامهم”

شنت  الناشطة السياسية والمعارضة المصرية آيات عرابي، هجوما عنيفا على رئيس حزب “غد الثورة” وجميع الشخصيات التي شاركته في إطلاق ما سمي بـ”الجيهة الوطنية”، واصفة إياهم بأنهم “يسيرون على رؤوسهم ويفكرون بأقدامهم”، على حد وصفها.

 

وقالت “عرابي” في تدوينات لها عبر حسابها بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” رصدتها “وطن”:” أيمن نور : حصل حزبه على مقعدين فقط في انتخابات 2012 بل ولم يحصل على هذه النسبة الا بعد أن اصبح عضوا في تحالف انتخابي, وهي نسبة تقل عن النصف بالمائة”.

 

وأضافت بأن “د. محمد محسوب : الوزير الذي عينه الرئيس مرسي ثم طلب منه تقديم استقالته, لأسباب يعلمها د. محسوب وكان الرئيس مرسي من المروءة أن تغاضى عن المبررات (الكاذبة) التي اعلنا د. محسوب بل وعن قوله أنه هو الذي استقال”،مشيرة إلى “د. سيف الدين عبد الفتاح : المستشار الذي عينه الرئيس مرسي ثم فر من المسؤولية بعد أن انهارت اعصابه بسبب حصار الاتحادية”.

 

وأوضحت “عرابي” متوجهة للمواطن المصري بأن “كل هؤلاء (الحاصل على أقل من نصف بالمائة والوزير المُقال والمستشار الهارب من المسؤولية) يسحبون خلفه بعض المتساقطين ويدشنون مبادرة (بنزينة وطنية) ليحاولوا اقناعك أن مواجهة الانقلاب تعني استبعاد الرئيس المُنقَلَب عليه والذي انتخبه 13.5 مليون انسان واذا قلت لهم انهم يمشون على رؤوسهم ويتكلمون بأقدامهم وأنهم (ماشيين بالمقلوب), خرج احمق ما ليردد تخوين تخوين .. بيب بيب !!!”.

 

وأكدت “عرابي” بأن “المشكلة في مصر ونتيجة لقرنين من الحكم العسكري (حكم محمد علي كان أول حكم عسكري بالمناسبة) هي ان البعض تعود على السير على رأسه وان بعض الهمج يعتقدون أن البشر يسيرون على رؤوسهم ولا يعرفون ان الرأس تستخدم للتفكير”.

 

كما انتقدت “عرابي” في تدوينة أخرى، مشاركة صلاح عبد المقصود، وزير الإعلام في عهد الرئيس المعزول محمد مرسي موضحة أنه كان “من بين المشاركين بالأمس اجتماع (بنزينة وطنية) الذي يدوس على شرعية الرئيس مرسي”.

 

وأوضحت أنه “كما كان جزءاً من المشاكل التي احاطت بالرئيس مرسي قبل الانقلاب, أبى الا أن يكون مع من يحاربون شرعيته !!”.

 

وتوجهت “عرابي” لـ”عبد المقصود” بالسؤال قائلة: “يا وزير الإعلام, اريد منك الآن توضيحاً لمشاركتك في مؤتمر يتجاهل شرعية الرئيس, فحين قابلتك في اسطنبول منذ عامين كنت تتتحدث عن شرعية الرئيس مرسي, فما الذي جد وجعلك تحيد عن الحق الذي كنت متمسكاً به ؟”.

اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأحدث