AlexaMetrics "شاهد": السعودية والإمارات تشعران بخيبة أمل شديدة بعد خذلان دول لهم | وطن يغرد خارج السرب

“شاهد”: السعودية والإمارات تشعران بخيبة أمل شديدة بعد خذلان دول لهم

نشرت قناة شؤون عربية فيديو كشفت فيه عن “خيبة الامل” السعودية الاماراتية بعد خذلان دول كبرى لهما ورفضهم مقاطعة قطر كما كانت تخطط الرياض وأبو ظبي.

 

وحسب الفيديو الذي أطلعت عليه “وطن” على يوتيوب فإن الخطة السعودية-الإماراتية كانت أن تقطع الدول الحليفة علاقاتها مع قطر وتنضم إلى حلف الحصار, لكن الدول الكبرى الحليفة  أصابت دول الحصار بخيبة أمل كبيرة ورفضت قطع العلاقات مع قطر ولم تقاطع سوى بعض الجزر والدول الفقيرة.

 

ورفضت إندونيسيا قطع العلاقات مع قطر بالرغم من الاستثمارات السعودية والإماراتية الهائلة هناك، وحاولت الإمارات والسعودية الضغط عليها عبر مبعوثين من البلدين وباءت المحاولات بالفشل.

 

على الرغم من علاقاتها القوية مع السعودية؛ قالت ماليزيا أنها تفضل التريث وعدم اتخاذ أي قرار تجاه الأزمة، وذلك بسبب ضغوط داخلية من مؤسسات قوية أعلنت رفضها قرار قطع العلاقات مع قطر.

 

كما تعرضت المغرب لضغوط مهينة من السعودية وصلت إلى التلويح بقطع المساعدات المالية والتهديد بمنع السياح من السفر إليها مما أدى إلى تصلب الرأي المغربي بعدم مقاطعة قطر.

 

باكستان الحليف الاستراتيجي للسعودية ومع ذلك وزارة الخارجية الباكستانية أكدت في بيان لها على استمرار العلاقات مع دولة قطر وأنها لا تنوي قطع العلاقات معها.

 

لم تخضع نيجيريا ومعها دول أفريقية أخرى للضغوط السعودية التي وصلت إلى التهديد بورقة الحج والعمرة ورفضت قطع العلاقات مع قطر حسبما ورد في صحيفة لوموند الفرنسية.

قد يعجبك ايضا

تعليقات:

  1. قطر ستكون وستبقى مناصرةً للحق ومؤيدةً للشعوب وصاحبة شهامةً ومروءه ونخوه ، إسلامية المنهج وعربية المسلك هذه هي قطر . تقف مع المظلوم ومع الحق وتساعد المحتاج ، ولا تخاف من ضعفاء الخلق وأصحاب الوقاحة والمنكر ، وما نشاهده الآن من حصار بري وجوي وبحري وقطع علاقات وتهديد دول اخرى لقطع علاقاتها مع قطر لهو دليل على ضعف خلق ووقاحة من قاموا عليه وهو منطق السفهاء وضعفاء النفوس والخلق وليسوا بأصحاب شهامة ومروءه لذا قال صلى الله عليه وسلم : ( إذا لم تستح فاصنع ما شئت) .

    1. اثبتت دولة قطر العظيمة كم هي عظيمة بأخلاقها وحنكتها في التصرف مع حصار وقطيعة الاشقاء ناكري الجميل والجوار
      ان تحلي قطر قطر بأخلاقيات الجيرة زالحوار والاخذ بعين الاعتبار الجوانب الانسانية لكل من يعيش على ارضها انما ينم عن قيادة واعية وحكيمة وشعب راق بخلقه واخلاقة
      ونقول تبقى الكلاب تنبح والقافلة تسير

  2. هكذا كن معهم في تزكية المنكر وإلا منعوك من الحج والعمرة؟!،(ومن أظلم ممن منع مساجد الله أن يذكر فيها اسمه…الآية)؟!،ظنوا أن كل الدول على شاكلتهم لا تراعي في شعوبهم إلا ولاذمة؟!،كفاهم فضيحة أنَه حتى الصومال البلد الفقير المتهالك رفض هديتهم(الرشوة)؟!، رئيسها ردَ هديتهم كما رد سليمان هدية بلقيس؟!،لكن الفرق أنَ بلقيس عادت إلى الحق بعد أن عرفته؟!،أما هؤلاء فبعدما تبين الحق ازدادوا في طغيانهم يعمهون؟!،هكذا الملوك إذا دخلوا قرية افسدوها وجعلوا أعزة أهلها أذلة وكذلك يفعلون؟!، حتى عزيزهم المفتي أذلوه بأن أظهروه منصاعا لكاتب الأغاني ولغو الكلام؟!،فسادهم إن شاء الله سيرتد عليهم؟!،ظنوا أن من لا يمش معهم ستسقط عليه السماء كسفا؟!،كم هم مغفلون؟!،بل الحق أنهم معتوهون ينبغي الحجر عليهم؟!،وكيف لا وهم يبدَدون ثروات الأمة ويهدرونها بما لايفيد الأمة في شيء؟!،فكيف رضيتم يا رعية أن تؤتوا السفهاء أموالكم يصرفونها في ما لا يرضي لا الله و لا الرسول؟!،إنَه الخواء في البير المعطلة رغم القصور المشيدة؟!.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *