AlexaMetrics عدت من الشرق الأوسط بمئات المليارات .. Jobs Jobs Jobs | وطن يغرد خارج السرب

عدت من الشرق الأوسط بمئات المليارات .. Jobs Jobs Jobs

يحق لك أن تفتخر وتفتخر !!  فعدت بصيدٍ سمين من خرفان الصحراء قد يعزز شعبيتك لدى الشعب الأمريكي،  آما نحن الشعوب العربية نقبعُ تحت خط الفقر، نقاتل بعضنا بعضاً نيابة عنكم  آنتم وحلفائكم الغرب والصهاينة المستفيد الأول مما يحدث لنا، و آموالنا وثرواتنا جميعها تحت تصرفكم وحدكم،  وبحجة الخطر الإيراني والإرهاب الإسلامي  اللون والشعار الجديد لإستعمار المنطقة ومن سلمكم مفاتيحها هم حكامها .

من اوجد المليشيات الإرهابية ومن يقوم بدعمها ومن الضحية !!!؟؟؟ وهل تعجز قوة الغرب وحلفائهم  بالقضاء عليها ؟؟

آما الدول العربية التي  تنفق مئات المليارات على السلاح ويقال أن لديها جيوش فماذا فعلت تلك الجيوش ؟ هل أستطاعت أن تقضي على عصابةِ داعش ؟؟  التي تسفك الدماء وتشوه ديننا الحنيف !!!

عندما نتحدث عن داعش نجد آنها ابنة للقاعدة تسير بنهج وهابي ترعرت وكبُرت  بأحضانِ آمريكا والصهيونية والحكام العرب وكل من وجد له مصلحة بوجودها،  تخرجت من مدرسة المصالح المشتركة للدول،  ترعاها آجهزة آستخبارات عالمية .

وكلا يغني على ليلاه !!!!!!!!!!!

فالحكام العرب آرادوا  خلق بعبع يرفعونهُ  بوجهِ  شعوبهم التي بدأت تتنامى بداخلها موجات الغضب والضجر مما يهدد بقائهم فوق كرسي الحكم .

أما آمريكا وحلفائها الغرب والصهاينة ومافيات السلاح فمصالحهم تكمن بوجود داعش وآخواتها، وما العمليات العسكرية التي تقوم بها آمريكا وحلفائها من الغرب والعرب ما هي سوى مسرحية يضحك بها على شعوب ساذجة،  صدقت أن هُناك شيطانٌ وجب القضاء عليه، وأن الإسلام دين الإرهاب الخطر الذي يتوعد جميع شعوب العالم،  كي تشرعن تدخلاتها بالمنطقة وبمباركة شعبية وآممية .

لن أبرئ الحُكام العرب ومعهم رجال الدين التابعينَ لهم مما يحدثُ لنا كعرب ولديننا من عملية تشويهٍ لم يسبق أن تعرضَ لها الإسلام على مر التاريخ .

أصبح المسلم مضطهد محارب موبوء إرهابي بنظر العالم ، وأصبح شعار ” الله آكبر ” شعاراً يعني الموت لكم .. تقطع الرؤوس على سيمفونيةِ هذا الشعار .

وتناسى المسلم قبل الغير مسلم أن تحية الإسلام تعني عهدا بالسلام والآمان .

ما ذنبي  كمسلم ارفض تلك الجرائم التي تُرتكب بأسم الإسلام ؟؟  أن أكون بنظر العالم إرهابي !!  كي ينعم الغرب والصهاينة بثرواتنا وأموالنا،  وأنا أعاني الفقر والجوع وأفتقد للسلام .

Jobs  Jobs  Jobs   ……. خرفان خرفان خرفان

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *