كشف المواطن السعودي الذي أثار جدلًا حول تسمية مولودته باسم “” تيمنا بابنة الرئيس الأمريكي دونالد ، تفاصيل رغبته منح مولودته هذا الاسم.

 

وعلمت صحيفة “عكاظ” أن ابنة الرئيس الأمريكي سمعت برغبة الأب تسمية المولودة على اسمها، وعبرت عن سعادتها بذلك، مبدية رغبتها في لقاء الطفلة إن سمحت الظروف، مضيفة أن إيفانكا ترغب بإرسال رسالة للعنزي لشكره على ذلك.

 

وقال والد الطفلة، ويدعى ، بشأن ردة فعل إيفانكا، إنه على استعداد للسفر أيضًا إلى العاصمة واشنطن للقاء ابنة الرئيس، طالما لم تسمح له الظروف بتحقيق هذا اللقاء خلال زيارة إيفانكا للمملكة برفقة أبيها.

 

وأكد أن هناك شبهًا بين مولودته و”إيفانكا”، وأنه يتمنى أن يلتقط لهما صورًا معًا، لافتًا إلى أنه حتى بعد تغيير اسم مولودته رسميًا إلى “لمى” بسبب رفض السلطات تسجيل الاسم، لكنه لا يزال يطلق عليها “إيفانكا”.