تداول ناشطون مقربون من الحراك اليمني الجنوبي المطالب بالانفصال، صورًا تظهر عددًا من المسؤولين الجنوبيين الذين وردت أسماؤهم ضمن قائمة ما يسمي بـ”المجلس الانتقالي” أثناء تواجدهم في .

 

وبحسب موقع “يمن برس” اليمني، يتواجد حاليًا عدد من القيادات والمسؤولين الجنوبيين في الإمارات، بينهم محافظ حضرموت، أحمد بن بريك، وعدد آخر، في مهمة لا تزال مجهولة.

 

يذكر أن اليمنية أصدرت بيانًا عقب اجتماع الرئيس هادي بمستشاريه، قضى بالرفض القاطع لما يسمى الذي أعلنه عيدروس الزبيدي، الخميس، ليدير الجنوب داخليًا وخارجيًا برئاسته وعضوية 24.

 

وأكد البيان أن “تلك التصرفات والأعمال تتنافى كليًا مع المرجعيات الثلاث المتفق عليها محليًا وإقليميًا ودوليًا، والمتمثلة في المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني الشامل وقرار مجلس الأمن الدولي 2216 والقرارات ذات الصِّلة”.

 

ودعت الرئاسة اليمنية في بيانها كل المسؤولين وغيرهم ممن وردت أسماؤهم في المجلس الانتقالي لإعلان موقف واضح وجلي منه.