أعلن مستثمر نرويجي، الثلاثاء، أنه يعتزم التبرع بمبالغ كبيرة من ثروته، التي تقدر بملياري دولار، لأغراض أولها بناء وتشغيل سفينة لتفقد أحوال المحيطات وتنظيفها.

 

وسيتكون طاقم السفينة، التي ستعمل في شراكة مع فرع الصندوق العالمي للطبيعة بالنرويج، من 30 فردًا وستتسع لما يصل إلى 60 عالمًا.

 

وقال المستثمر ويدعى جيل إنجركه، لصحيفة “أفتنبوستن” المحلية: “سأعيد إلى المجتمع نصيب الأسد مما جنيته. وهذه السفينة جزء من هذا”.

 

وذكرت “أفتنبوستن” أن إنجركه لم يكشف عن تكاليف السفينة ولا طبيعة التبرعات التي سيقدمها.

 

وإنجركه ملياردير عصامي يملك معظم أسهم شركة “أكير القابضة”، التي تسيطر على شركة “أكير” النفطية في ، بحسب “رويترز”.