أقدم شابٌ مغربيّ على عشيقته، ضرباً بالعصا، بعد اكتشاف إصابتها بمرض نقص المناعة المكتسبة “” في مدينة “مشرع بلقصيري” غرب البلاد.

 

وأفادت مصادر محليّة، أن جثة الضحية بقيت داخل شُقة كانت تقطن معه فيها، مدة طويلة إلى أن توجه القاتل إلى الشرطة، واعترف بجريمته.

 

وكشفت المصادر أن القاتل كان مرتبطا بالضحية بعلاقة جديّة ترمي إلى الزواج، إلى حين اكتشافه أنها مصابة بــ”الإيدز”.

 

وأشارت المصادر لموقع “اليوم24” إلى أن الفتاة كانت تعمل “نادلة” في إحدى مقاهي المدينة، وأنّ الشاب لم يحتمل اعتراف عشيقته له بأنها مُصابة بـ”الإيدز” فارتكب جريمته.