هذا ما اعترفت به السيدة الكويتية التي وثّقت انتحار خادمتها الكويتية

1

فتحت النيابة العامة بالكويت تحقيقاً، للوقوف على حيثيات خادمة إثيوبية قفزا من الطابق السابع، بينما كانت كفيلتها توثّق الحادثة، وهو المشهد الذي فجّر غضباً واسعاً على مواقع التواصل الاجتماعيّ.

 

ووصف مواقع التواصل تصرف السيدة الكويتية بالمعاملة الوحشية لخادمتها وعدم محاولة إنقاذها وتصويرها بالفيديو عوضا عن تقديم يد العون.

 

من جانبها، قدمت المواطنة لرجال الأمن ما يثبت براءتها من تهمة قتل الوافدة، مشيرة إلى أنها فوجئت بخادمتها الإثيوبية تندفع نحو النافذة وتلوح بالانتحار، حيث حاولت منعها ولكنها لم تستطع وإذا بالخادمة تشرع في الانتحار ممسكة بإحدى يديها بالشرفة وتلقي بجسدها في الهواء.

 

وأضافت السيدة أنها كانت في حيرة من أمرها، فإذا حاولت الإمساك بها فإنها ستسقط حتما باعتبار انه لا يوجد هناك حاجز حديدي تستطيع الإمساك به وأيضا فإن جسم الخادمة ثقيل ومن الجائز بدرجة كبيرة أن تسحبها معها.

 

كما أنها خشيت أن توجه لها تهمة القتل فقامت في عجالة بسحب هاتفها النقال والذي كانت تحمله في يدها وصورت الواقعة فيديو لتبرئ نفسها من تهمة القتل.

قد يعجبك ايضا
  1. شبوب يقول

    كاذبه

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.