أنور مالك يُشعل “تويتر” بحملة #اطردوا_سفراء_الارهاب_الايراني: نراهن على السعودية لصد مشروع إيران

أطلق الكاتب الجزائري والمراقب الدولي لحقوق الإنسان، أنور مالك، حملةً لاقت تفاعلاً واسعاً، لطرد سفراء إيران في الدّول العربيّة والإسلاميّة.

 

وتفاعل ناشطون من مختلف دول العالم بقوة مع حملة #اطردوا_سفراء_الارهاب_الايراني، “مما يؤكد على تصاعد الوعي بمخاطر مشروع إيران المدعوم صهيونيا”.وفقَ “مالك”

 

وقال مالك: “إن أراد العرب أن يعتبروا من الذي يحدث في العراق سورية اليمن لبنان بسبب مشروع إيران الهدام عليهم بطرد سفراء إيران”.

 

واشار الى دور “بعثات الملالي الدبلوماسية في زعزعة أمن الدول ونشر الإرهاب وتنشيط خلاياه”.

 

واضاف: “#اطردوا_سفراء_الارهاب_الايراني فلا توجد شبكة إرهابية تستهدف الأمن القومي بالعالم إلا وتقف خلفها مخابرات حرس ثوري يتمركز في كل سفارات #ايران”.

 

وتابع: “#اطردوا_سفراء_الارهاب_الايراني قبل أن يأتي عليكم يوم وتندمون فيه على إعطاء فرصة للملالي كي يعبثوا بأمنكم القومي ويخربون أوطانكم بمشروع هدام!”.

 

وشدد أنور مالك على أنه “مع كل حروب ايران في الوطن العربي لا تستقبل عوام الشيعة كلاجئين بل يهمها من تدير بهم الصراع وهذا يؤكد أنها تضحك على شيعة العرب بتخريب أوطانهم “.

 

وقال إنّ “أكبر دولة نلتف خلفها ونراهن عليها لصد مشروع إيران هي السعودية لأنها دولة واعية دينيا وسياسيا وأمنيا بالخطر”.

قد يعجبك أيضاً

تعليقات

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعنا

حياتنا