بعد تعديل حظر السفر.. وزير الداخلية الأمريكي يكشف: نبحث ملف “14” دولة أخرى

0

قال وزير الأمن الداخلي الأمريكي، جون كيلي، إن هناك قرابة 14 دولة تحيط الشكوك بإمكانياتها في مجال تصنيف المشتبه بانتمائهم للجماعات الإسلامية والتعرف عليهم، ولكنه قال إنه غير متأكد من إمكانية توسيع قائمة حظر الدخول المعدّلة التي أعلنها البيت الأبيض مؤخرا وحذف اسم منها.

 

ولم يكشف الوزير الأمريكي في مقابلته مع شبكة “سي ان ان” الأمريكية أسماء الدول التي أشار إليها واكتفى بالقول: “هناك 13 أو 14 دولة ننظر في شأنها.. لا أظن أن قائمة الحظر ستتوسع ولكن هناك دول أخرى، مثل العراق، سنطلب منها تحسين مستويات التعاون معنا للحصول منها على معلومات تساعدنا على حماية بلدنا.”

 

وتابع الوزير الأمريكي بالقول: “لا أريد التكهن، ولكن هناك 13 أو 14 دولة أخرى، ليست كلها دول إسلامية وليست كلها في الشرق الأوسط، ولكن لدينا شكوك حول ثقتنا بقدرتها في التحقيق والتعرف على الإرهابيين وبحال لم نتمكن من العمل على تعزيز تلك القدرات لديها فستتضاءل إمكانية دخول مواطنيها إلى أراضينا.”

 

وكرر كيلي موقف الإدارة الأمريكية الذي يرفض اعتبار القرار “حظرا على دخول ” قائلا: “الأمر ليس حظرا على ، فهناك ثلاث دول من الدول الست المشمولة بالقرار موضوعة على قائمة دعم الإرهاب ولا يمكننا الاعتماد على حكوماتها. القرار لا يتعلق بالمسلمين فهناك 51 دولة إسلامية في العالم.”

 

يشار إلى أن الرئيس الأمريكي، دونالد ، وقّع الاثنين على قرار تنفيذي جديد يتعلق بحظر السفر لمواطني ستة دولة إسلامية، واستثنى القرار الجديد العراق بعد جهود دبلوماسية كبيرة بذلتها الحكومة العراقية على هذا الصعيد ليقتصر على ست دول هي وسوريا والصومال والسودان وليبيا واليمن.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.