AlexaMetrics الرجال والنساء يتزاحمون على اجراء هذه العملية الجراحية في الامارات | وطن يغرد خارج السرب

الرجال والنساء يتزاحمون على اجراء هذه العملية الجراحية في الامارات

شهدت المنطقة العربية في الآونة الاخيرة رواجا كثيفا للجراحات التجميلية، وارتفاعا ملحوظا في الطلب من النساء والرجال على حدّ سواء، بفعل وسائل التواصل الاجتماعي.

 

ومن اكثر البلدان العربية التي تستقطب الكثيرين لهذا الغرض، دولة الامارت العربية المتحدة. فما هي اكثر الجراحات التجميلية التي تلقى رواجا في هذه الدولة.

 

هناك خمس جراحات تجميلية تشهد إقبالاً كبيراً في الإمارات، ولاسيما في العام 2016، وهي: شفط الدهون بنسبة 38%، يليها شدّ البطن بنسبة 20%، ثم جراحة الثدي بنسبة 18%، بما في ذلك التكبير والتصغير والرفع، وتجميل الأنف بنسبة 9٪، وطب النساء التجميلي بنسبة 5٪.

 

ويشكّل السعوديون ثاني أكبر مجموعة من الزوار، الى جانب زوار من بريطانيا وقطر وعمان ومصر، وذلك وفقاً لمستشفى الأكاديمية الأمريكية للجراحة التجميلية في دبي.

 

ويعود الطلب المرتفع على عمليات شفط الدهون إلى التطور السريع في هذا المجال بفضل التقنيات التي تستخدم الموجات الراديوية والموجات فوق الصوتية، وبأقل تدخل جراحي ممكن.

 

وساهمت هذه التقنيات إلى حدّ كبير في تقليل أوقات العمليات الجراحية، والحدّ من التعب والإعياء الذي يصيب المريض بعد هذه العمليات، مقارنة بالتقنيات القديمة التي تتطلب تدخلاً جراحياً أكبر.

 

وبدأ الرجال يزاحمون النساء في طلب العمليات التجميلية.وقد تزايد بشكل ملحوظ اقبال الرجال على اجراء العمليات التجميلية.

 

وتعدّ عملية شفط الدهون أكثر الإجراءات رواجاً بين الرجال، لان نسبة كبيرة منهم تعاني من السمنة وتسعى إلى إزالة ترهل الجلد الناتج عن إنقاص الوزن بشكل كبير، واما بسبب فشلها في خسارة الوزن من خلال الحمية والتمارين الرياضية.

 

وبهدف مجاراة العصر ومتطلباته من صورة ومظهر جميلين، اصبح الرجال يلجأون ايضا الى العلاجات غير الجراحية مثل حقن البوتوكس، والحشو، وزراعة الشعر.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *