الرئيسيةحياتناالركاب بكوا عندما سمعوا ما قالته.. قائد طائرة تعتذر عن تأخرها: "أمر...

الركاب بكوا عندما سمعوا ما قالته.. قائد طائرة تعتذر عن تأخرها: “أمر بتجربة طلاق”

- Advertisement -

قد تتأخر الطائرة عن الإقلاع لأسباب تقنية أو أمنية أو بسبب تغير مفاجئ في مواعيد الرحلات، أو بسبب سوء الأحوال الجوية، ولكن لا تتأخر الطائرة بسبب وصول قائدها متأخرًا عن الميعاد، فطاقم الطائرة وعلى رأسه قائدها، هم أول من يصعد على متن الطائرة، استعدادًا لانطلاق الرحلة الجوية.

 

وصلت قائدة الطائرة متأخرة عن ميعادها، ولكنها قررت أن تعتذر للركاب بنفسها عن التأخر، وأن تكشف لهم عن سبب ذلك التأخر، الذي تسبب في بكاء بعض الركاب، وتركهم للطائرة، حسب ما ذكر موقع «ميرور» البريطاني.

 

فبينما كان الركاب ينتظرون إقلاع الطائرة التابعة للخطوط الجوية الأمريكية «يونايتد أيرلاينز»، من مطار أوستن بولاية تكساس، فوجئوا بقائدة الطائرة تحدثهم في الإذاعة الداخلية للطائرة، ولكنها لم تكن في قمرة القيادة، بل كانت تقف أمامهم، ومازالت ترتدي ملابسها «الكاجوال»، وتضع «كاب» على رأسها، لتعتذر لهم عن تأخرها على موعد إقلاع الطائرة.

 

وقالت قائدة الطائرة للركاب: «آسفة، ولكن سبب تأخري هو أنني أمر بتجربة طلاق»، ما أثار شفقة بعض الركاب، الذين بكوا بسبب ما سمعوا، فيما غادر بعضهم الطائرة، التي كانت على وشك الإقلاع.

 

وتابعت: «لا أهتم إذا كنت أعطيت صوتك لترامب أو كلينتون، فالخياران سيئان، ولكني سأتوقف عن الحديث الآن كي نقلع الآن».

 

ولأنها كانت حالة نفسية غير جيدة، فقد أرادت أن تطمئن الركاب، وأخبرتهم بألا يقلقوا لأن مساعدها هو من سيقود الطائرة.

 

فقد قالت: «لا تقلقوا مساعدي هو الذي سيقود الطائرة، وهو رجل، ولكن إذا كنتم لا تشعروا بالأمان يمكنكم مغادرة الطائرة، وإلا دعونا نقلع الآن.

 

ولكن لم تقلع الطائرة كما كانت تنوي قائدة الطائرة، فقد قررت شركة الطيران منعها من قيادة الطائرة، وتغيير الطاقم، واستدعاء طاقم آخر للقيام بتلك الرحلة الجوية.

 

وطن
وطنhttps://watanserb.com/
الحساب الخاص في محرري موقع وطن يغرد خارج السرب. يشرف على تحرير موقع وطن نخبة من الصحفيين والإعلاميين والمترجمين. تابع كل جديد لدى محرري وطن
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأحدث