سارع الاعلامي السوري البارز المذيع في قناة الجزيرة للرد على خزعبلات بهجت سليمان السفير السابق لنظام في الأردن، بعد أن اتهمه بالعمالة لجهاز المخابرات الإسرائيلي “الموساد”.

 

وقال “القاسم” في تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” مخاطبا بهجت سليمان بلهجة ساخرة: ” يا لهوووووي: بهجت سليمان يقول إن فيصل القاسم زار عشرات المرات وكان ينظم زيارات المعارضين إلى تل أبيب”.

 

وتابع : ” فعلا أنت يا بتاع المقاولة والمماتعة كالعاهرة التي تحاضر بالشرف، والله لولا إسرائيل لما بقيتم ساعة واحدة في “دمشق”، مضيفا “رمتني بدائها وانسلت”.

 

وواصل القاسم بلهجته الساخرة ذاتها: “سؤال إلى الشيخ بهجت سليمان: كيف ترد على القيادة الروسية التي تقول إن نتنياهو ذهب بنفسه إلى واشنطن وأمر أوباما بعدم إسقاط نظام الأسد؟ كيف ترد يا بتاع المقاولة والمماتعة؟”.

 

وهاجم بهجت سليمان فيصل القاسم، ووصفه بـ”صبي الموساد”، واتهمه بـ”تنسيق زيارات المعارضين إلى إسرائيل”، قائلا إنه زار الاحتلال الإسرائيلي “كثيرا” خلال السنوات العشرة الماضية”.

 

وأضاف : ”  أن القاسم يمتلك شاليها في أحد أرقى شواطئ تل أبيب”، مضيفا أنه أجرى عمليات تجميل بمستشفيات إسرائيلية، “وهو واحد من أقرب المقربين إلى العميل الإسرائيلي المكلف بالملف السوري.. مندي الصفدي”.