السبت, ديسمبر 10, 2022
الرئيسيةالهدهدالكويت تعلن الطوارئ على حدودها وتستعد لهجوم شيعي محتمل

الكويت تعلن الطوارئ على حدودها وتستعد لهجوم شيعي محتمل

- Advertisement -

أعلنت دولة الكويت حالة الطوارئ على حدودها مع العراق خشية هجوم من جماعات شيعية عراقية.

 

وذكر الصحفي اللبناني «جيري ماهر» عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي «توتير»، «تلقيت اليوم وثيقة أمنية كويتية تؤكد أن وزارة الداخلية طلبت حجزا كليا لعناصرها على الحدود لإجراء اللازم فهل هناك تهديد محتمل».

- Advertisement -

 

وأضاف أن الداخلية الكويتية «أصدرت أمر الحجز الكلي للعناصر في 5 ديسمبر وتم الاعتماد فيه على القرار الوزاري رقم 3  للعام 2002».

 

- Advertisement -

وأشار إلى أن «عدد العناصر التي أمرت الداخلية الكويتية بحجزهم بين 1500 و 3000 عنصر من الأمن العام وحرس الحدود البرية وشؤون المرور والعمليات حتى الآن».

 

وسبق لميليشيات شيعية أن هددت باجتياح الكويت عدة مرات، ويعتقد العديد من الخبراء والمراقبين أن الميلشيات الشيعية المدعومة إيرانيا ستتجه إلى كل من الكويت والبحرين بعدما تحكم سيطرتها على كل من الموصل وحلب وإخراج السنة من منهما.

 

وفي وقت سابق، نفى الوكيل المساعد لشؤون الأمن الجنائي الكويتي، اللواء «شهاب الشمري»، اعتزام بلاده استخدام تحليل الحامض النووي (البصمة الوراثية) على القادمين والمغادرين عبر الحدود الكويتية العراقية.

 

وقال «الشمري»، إن «الإجراءات التي تطبق في المطار الدولي هي نفسها التي تطبق في كل الحدود الكويتية».

 

وقبل 25 عاما، اتهم الرئيس العراقي الراحل «صدام حسين» الكويتيين بخفض أسعار النفط بإنتاج أكثر مما يعلنون عنه، وهو ما يضر بالاقتصاد العراقي المعتمد على النفط، ، وأمر جيشه بالتوجه للحدود يوم 2 أغسطس.

 

واستغرق الغزو العراقي للكويت في 2 أغسطس 1990 يومين، وانتهى باستيلاء القوات العراقية على كامل الأراضي الكويتية، بعد معارك واشتباكات في جزيرة بوبيان التي بدأ الغزو بها، وجزيرة فيلكا، والعاصمة حيث أنزلت قوات جوية وبحرية عراقية.

 

واستمر الاحتلال العراقي للكويت فترة 7 شهور، وانتهى بتحرير الكويت في 26 فبراير 1991 بعد حرب الخليج الثانية، التي قادتها الولايات المتحدة وضمت ائتلافاً دولياً شمل العديد من الدول العربية والغربية.

وطن
وطنhttps://watanserb.com/
الحساب الخاص في محرري موقع وطن يغرد خارج السرب. يشرف على تحرير موقع وطن نخبة من الصحفيين والإعلاميين والمترجمين. تابع كل جديد لدى محرري وطن
spot_img
اقرأ أيضاً

2 تعليقات

  1. جاكم الدور يال الظلام والخيانة الغدر بقايا الاستعمار الصليبي.
    وياللي بعده
    كيانات كرتونيه,اوهن من بيت العنكبوت.
    بس 48 ساعه,احتلت القوات العراقيه البسكويت واكلتها
    زين والبحرين كم دقيقه تحتاج؟ ههههههه
    والله مهزله,كيانات لم تفلح سوى في العمالة والدعارة والمراقص والخمور
    وبناء الابراج.
    لا جيش واحد ولا موحد ولا عمله واحده ولا اتحاد ولا كونفدراليه ولا شئ
    سوى مجلس متهاون متهالك لم يفلح سوى في الاتفاق على التنقل
    ببطاقة الهويه؟؟؟؟؟
    بل ان بعضهم يتآمر على بعض,والخلافات والاختلافات لاتعد ولا تحصى.
    تفووووووووووووو عليكم وعلى من يعبدكم ويقدسكم.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث