قريع يبحث مع القنصل الأميركي عن دور له قبل سقوطه في مؤتمر فتح

1

التقى عضو اللجنة التنفيذية في منظمة التحرير، رئيس دائرة شؤون القدس أحمد قريع الثلاثاء، بالقنصل الأميركي العام في القدس دونالد بلوم. في بلدة أبو ديس.

 

وكان قريع كما أشار تقرير نشرته “وطن” قد اعلن تحالفه مع القيادي الهارب محمد دحلان داعيا إلى عودته لصفوف تنظم فتح الذي فصله قبل سنوات.

 

ومن المرجح ان يخسر قريع كما خسر في المؤتمر السادس في المؤتمر الجديد المزمع عقده قريبا كما اعلن الرئيس محمود عباس.

 

وعلمت “وطن” ان قريع يطرح نفسه بالتنسيق مع دحلان بديلا للرئيس عباس، في حين يسعى دحلان لاستخدامه كجسر عبور للهيمنة على حركة فتح والسلطة بعد ذلك.

 

ولا يحظى قريع بشعبية بين أبناء فتح واشتهر عنه توريده الإسمنت لصالح الكيان الصهيوني لبناء جدار الفصل العنصري ومن المرجح ان يخسر الانتخابات في المؤتمر العام لحركة فتح.

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. مسلم يقول

    مين بيشهد مع العروس يا قريع “امها و اختة و عشرة من جيرانها و ال علي شاكلتها وانت حبيب دحلان لانك مثلة واحد حرامي سراق نهبت فلوس الشعب الفلسطيني يا حقير .اصلا لو كان في فتح ارجال يجب القبض عليك انت الثاني ومن اين لك هذا و كذلك بيع الاسمنت للصهاينة من مصنعك لبناء الجدار و لكن ما في زلم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.