عطوان يستغلّ الحجّ للدفّاع عن “السيّد” خامنئي وإيران ومهاجمة “آل الشيخ” والسعوديّة

9

استهلت صحيفة “رأي اليوم” الإلكترونية افتتاحيتها التي يكتبها رئيس تحريرها الكاتب الفلسطيني “”، بالحديث عن في ظل التلاسنات والمشاحنات بين الطرفين الإيراني والسعودي، معبرة عن خشيتها من أن “الحرب الكلامية” بين الطرفين، تنبئ باحتمالات تحولها إلى مواجهة عسكرية، على حد قولها.

 

وأشارت الصحيفة في افتتاحيتها التي تابعتها “وطن” إلى حادثة التدافع الذي شهدها مشعر “منى” في موسم الحج الماضي، والتي راح ضحيتها 464 إيرانيا، معتبرة أن هذه الحادثة جسدت أخطر صور الأزمة بين وإيران، والتي بسببها تم توجيه انتقادات شرسة للسعودية، أبرزها “الإهمال والعجز”، بحسب وصف الصحيفة.

 

ولفتت الصحيفة إلى تصريحات علي خامنئي الذي وصفته بـ”السيد”، والتي هاجم فيها المملكة العربية السعودية، ودعا فيها إلى ضرورة “ايجاد حل لادارة الحرمين الشريفين، وقضية الحج عموما”، ووصف السعودية بـ”الشجرة المعلونة”، موضحة أن المسألة الحساسة التي تعتبر خطا احمر بالنسبة الى السلطات السعودية، هي المطالبة بتشكيل هيئة من العالم الاسلامي تتولى هذه المهمة.

 

ودافعت الصحيفة في افتتاحيتها عن خامنئي، مدعية أنه لم يطالب “بتدويل اسلامي” لإدارة المناطق المقدسة في والمدينة، وإنما دعا الى ضرورة ايجاد حل لإدارة الحرمين الشريفين والحج عموما”.

 

كما عرجت الصحيفة في افتتاحيتها على تصريحات مفتي المملكة، الشيخ عبد العزيز آل الشيخ لصحيفة “مكة”، اعتبر فيها الإيرانيين بأنهم “غير مسلمين”، معتبرة أن هذا التصعيد اللفظي من قبل آل الشيخ، “يعكس حالة الانهيار والفتنة الطائفية التي يعيشها العالم الاسلامي، وما يتولد عنها من اتهامات بالتكفير والخروج عن الملة قد تؤدي الى تحويل المشاعر المقدسة في مكة المكرمة وجوارها، الى ساحات مواجهات دموية”.

 

واعتبرت الصحيفة أن كل ما يحدث لا يخرج عن كونه خلافا سياسيا، تم الباسه ثوبا مذهبيا وطائفيا، الأمر الذي قد يؤدي الى تعميق الشرخ في العالم الاسلامي، واشعال فتيل حرب دموية طائفية تستمر لعقود، يروح ضحيتها مئات الآلاف، وربما الملايين من المسلمين، على حد قولها.

 

وفيما يعكس تبني “رأي اليوم” للموقف الإيراني، دعت الصحيفة المملكة العربية السعودية، إلى تغيير سياستها بشكل عام، وسياستها في إدارة الحج بشكل خاص، “حيث تتكاثر الكوارث عاما بعد عام، وقائمتها طويلة لا يتسع لها هذا المجال، في ظل غياب الشفافية والمحاسبة للمسؤولين عنها، فلم نسمع مطلقا ان مسؤولا اقيل او عوقب على اهماله، خاصة من الوزراء ابناء الاسرة الحاكمة”.

 

واختتمت الصحيفة افتتاحيتها، بأنها تدرك جيدا أن ما اعتبرتها حقائق قامت بسردها ستثير غضب السلطات السعودية، وستتهمها بتهم كثيرة، كونهم أنهم “من المجوس والرافضة وعبدة النار”، معربة عن معارضتها بشدة لأي تسييس لموسم الحج، موضحة أن من حق العرب والمسلمين والبشر، ان ينتقدوا اي ممارسات او سياسات تحول دون تحقيق هذا المطلب “البديهي الأساسي” (الشفافية والمحاسبة للمسؤولين السعوديين)، معربة عن تمنيها ان يعود السياسيون ورجال الدين “المتنابذين” الى رشدهم.

قد يعجبك ايضا
  1. فاطمة محمد يقول

    معروف عنه عبد الباري يبث حقده على المملكة العربية السعودية ويدافع عن إيران وأرهابها في المنطقة ويتطاول على الشيخ عبدالعزيز الشيخ أقول له كل إناء بما فيه ينضح

  2. محمد الشعملي يقول

    هذا مفروض ماتنشروا له ولاكلمة واحدة لأنّ زمانه إنتهى .

  3. المهتدي بالله يقول

    هذا الباري غير البريء المدنس باموال الحرام من اولاد زايد و ما يأخذه من اموال السحت الفارسي المجوسي المجباه من فقراء ومساكين الشيعه الغلابى على اعتبار ان الاغنياء لهم وسائلهم للتخاص من سرقات المعممين الشيعه بجباية الخمس ..هذا العاطل العطوان الذي يشبه السمكه السامه وهى تنفخ اوداجها لتظفي على حالها شيئا من المهابة والرهبه هو في الحقيقه قد باع دينه بدنيا غيره وخسر الدارين معا …وامثاله كثيرون ممن يحسبون على العرب والمسلمين امثال بعض الذين يسمون انفسهم دعاه مثل الجفري والهلالي وعدنان ابراهيم والسمج البايخ عمروخالد وعلي يمعه وغيرهم ممن باعوا دينهم بدنيا غيرهم ويرتعوا باموال الحرام من اولاد زايد وملالي الفرس المجوس ..

  4. حميد الدين يقول

    عودنا “عطوة” أنه صوت سيده ، و كل من يدفع بالدولار و الجنيه الإسترليني أكثر !…و لا فرق بين ملالي طهران أو النظام النُصيْري في دمشق أو مكاتب ممثلي مخابرات الشرق و الغرب…

    – هذول (و منهم عطوة تحديداً)من النماذج التي ضيعت فلسطين، و هم كُثر مع الأسف، لأن جينات الإرتزاق و العمالة و الخيانة متأصلة في نفوسهم المريضة .

  5. الصابر عربي يقول

    عبد الباري أصبح شارل أيوب الفلسطيني، ولا عزاء لفلسطين في الإبن العاق

  6. سيف العدل العبرطي يقول

    آسف و وداعاً نهائياً ، نعم إنه أيضاً زميل لي في “مهنة المتاعب” و لكن كلمة الحق يجب أن تقال مهما كانت كريهة و صادمة…
    – أنا لا أدافع عن السعودية أو آل الشيخ، ولكن الواقعة ساقتهما ضمنها.
    – Bye Bye

  7. badr يقول

    الهدف هدم الكعبة عطوان كلب من كلاب الفكرة وحالته تشبه نشاطات حسنين هيكل

  8. فداء سلام يقول

    عطوان انسان قذر انتهازي والله انه لا يشرفني ان يكون فلسطيني ولا يمثلنا فهو ذنب للمجوس النجسين لعنة الله عليك يا كلب

  9. اعرع نفسك يقول

    واخيرا تقدم قوم العرب بين الامم في منتديات وطن يغرد خارج السرب بشتم الكتاب ووعظ الملوك والسلاطين ثم عبادة اوثان الوهابية فهنيئا للامة الاسلامية بهكذا تعليقات في اقدم جريدة الكترونية عربية لا تنسو ان تعلمو احفادكم بعض من شتائمكن امثال يا احفاد المجوس

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.