Web Analytics Made Easy - StatCounter
الهدهد

أحد تلاميذ الخميني يكشف المستور: “كان يستغل الحج لتجنيد الفتنة ويصفّي معارضيه”

في حوار لقناة الإخبارية ، قالت إنه سوف يبث السبت، قال ، أحد تلاميذ قائد آية الله ، إن الأخير انتهج أسلوب حتى يتمكن من الانفراد بالسلطة دون معارك، مؤكداً أن “الثورة شيء والخميني شيء آخر”.

 

وأضاف كنجي، إن الخميني “خدع الإيرانيين أثناء الثورة”، وإنه “كان يستغل لتجنيد وتأسيس “خلايا للفتن” في الدول الإسلامية”.

والخميني هو رجل دين شيعي، وسياسي إيراني، من مواليد 24 سبتمبر/أيلول 1902، حكم في الفترة إبان الثورة على الشاه محمد رضا بهلوي عام 1979 وحتى العام 1989، وهو الأب الروحي لعدد من الشيعة داخل وخارجها، وقد عرف بعدائه الدائم للولايات المتحدة.

 

لكن وثائق أمريكية كُشف عنها مؤخراً، فضحت علاقات سرية واتصالات مُباشرة وغير مباشرة بين قائد الثورة الإيرانية والحكومة الأمريكية، قبيل الإطاحة بالشاه.

 

وأشارت الوثائق التي نشرتها “بي بي سي”، إلى أن الخميني استطاع إقناع الحكومة الأمريكية بتسهيل عودته إلى إيران، مؤكّداً أن المصالح الأمريكية لن تتضرر من نجاح الثورة الإيرانية الإسلامية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق